العملة الإيرانية تتراجع بنسبة 221% أمام الدولار.. وإسقاط الأصفار يحول المليون إلى 100 ريال

منشور 08 كانون الثّاني / يناير 2019 - 06:41
مع تهاوي العملة الإيرانية، قدم البنك المركزي الإيراني مشروعا للحكومة لحذف أربعة أصفار من عملتها، التي سبق أن حذفت "صفرا واحدا" عام 2017.
مع تهاوي العملة الإيرانية، قدم البنك المركزي الإيراني مشروعا للحكومة لحذف أربعة أصفار من عملتها، التي سبق أن حذفت "صفرا واحدا" عام 2017.

هوى الريال الإيراني مقابل الدولار خلال العامين الماضيين، بفعل تدهور الوضع الاقتصادي الإيراني، وارتفاع التضخم، وتباطؤ النمو.

وقفز الدولار الأمريكي بنسبة 221 في المائة أمام العملة الإيرانية، حيث بلغ سعر صرف العملة الأمريكية نحو 110 آلاف ريال إيراني خلال تداولات أمس الأول، مقارنة بمتوسط سعر صرفه في عام 2017 البالغ 34.3 ألف ريال للدولار.

ومع تهاوي العملة الإيرانية، قدم البنك المركزي الإيراني مشروعا للحكومة لحذف أربعة أصفار من عملتها، التي سبق أن حذفت "صفرا واحدا" عام 2017.

ووفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى منصات التداول، والبيانات الرسمية الإيرانية، فإنه في حال وافقت حكومة طهران على حذف أربعة أصفار من عملتها فإن المليون ريال سيساوي 100 ريال.

وعادة ما تلجأ الدول إلى حذف أصفار من عملتها عندما تعاني تراجعا في أسعار العملة وارتفاعا في معدلات التضخم بشكل لا يستطيع تحمله المواطن ما ينتج عنه تآكل في القوة الشرائية لعملتها المحلية.

وتوجه الدولة إلى حذف أصفارها من العملة بديلا عن إصدار فئات كبيرة من العملة، يعود إلى عدم تحمل المواطن مبالغ كبيرة عند قدومه على شراء السلع، إضافة إلى تخفيض تكلفة طباعة العملة، إلا أنه قد يصحب ذلك مزيد من التدهور.

كما أن حذف الأصفار لن ينعكس بشكل إيجابي على دخل المواطن ولا يعني معالجة المشكلات الاقتصادية الكثيرة، خاصة في إيران التي تعاني عقوبات اقتصادية عالمية.

وفي ظل العقوبات على إيران بسبب دعمها للإرهاب في المنطقة فإن عملية حذف الأصفار الهدف الوحيد منها هو تسهيل عملية البيع والشراء، وإعطاء دفعة نفسية للمواطنين الإيرانيين حيث يشعرون بأن القوة الشرائية للريال الإيراني أصبحت أفضل.

وتجربة إلغاء الأصفار من العملة ليست الأولى في إيران، حيث حذفت صفرا في عام 2017 وسبقتها دول في هذا الإجراء مثل فنزويلا في 2018، إذ حذفت خمسة أصفار من عملتها المحلية "البوليفار" بما معناه أن مليون بوليفار بعد حذف خمسة أصفار أصبح يساوي عشرة بوليفار.

وسبقتها العراق في عام 2015 حيث حذفت ثلاثة أصفار من عملتها "الدينار العراقي"، وبوليفيا حذفت ثلاثة أصفار في 2008، وفنزويلا حذفت أيضا ثلاثة أصفار، وزيمبابوي حذفت عشرة أصفار، والسودان ثلاثة أصفار، ورومانيا أربعة أصفار.

كما حذفت تركيا ستة أصفار من عملتها، حيث أصبح مليون ليرة تركية يساوي ليرة تركية واحدة، وفي عام 2003 حذفت زيمبابوي ثلاثة أصفار.

اقرأ أيضاً:

بفعل العقوبات الأمريكية... إيران تعتزم حذف 4 أصفار من عملتها المحلية الريال
رغم العقوبات... إيران تتوصل إلى مشترين جدد محتملين للنفط
بعد فرض العقوبات الأميركية... موازنة إيران الجديدة تقشف وضرائب!


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك