السعودية تشدد على أوبك عدم المغالاة في تقييد الإنتاج

منشور 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2016 - 09:26
لفت الفالح الى أنه متفائل بإمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن الإنتاج بحلول نوفمبر / تشرين الثاني
لفت الفالح الى أنه متفائل بإمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن الإنتاج بحلول نوفمبر / تشرين الثاني

شدد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح على أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بحاجة لضمان عدم المغالاة في تقييد الإنتاج وعدم إحداث صدمة ضارة في السوق.

ولفت الفالح الى أنه متفائل بإمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن الإنتاج بحلول نوفمبر / تشرين الثاني.

وخلال المؤتمر العالمي للطاقة في اسطنبول قال الفالح إن أوبك بحاجة للتصرف على نحو متوازن ومسؤول وإنه ما زال يؤمن بالدور المهم للمنظمة.

ويشارك مسؤولو أوبك في سلسلة من الاجتماعات من أجل وضع التفاصيل النهائية لاتفاقهم الخاص بخفض الإنتاج الذي جرى التوصل إليه الشهر الماضي في الجزائر.

وسيلتقي الفالح بنظيره الروسي في اسطنبول.

وقال الفالح إن الوقت حان لعمل شيء مختلف عن 2014 لأن قوى السوق تغيرت منذ ذلك الحين وإنه متفائل بالتوصل إلى اتفاق كامل بشأن إنتاج أوبك بحلول نوفمبر / تشرين الثاني.

وأشار وزير الطاقة السعودي إلى أن بلاده مستعدة لمواجهة أي أسعار سيتمخض عنها الأمر وإنها لا داعي للذعر بشأن الوضع المالي للمملكة.

اقرأ أيضاً: 

أوبك: استثمارات نفطية بـ 300 مليار دولار قد نخسرها!

روسيا تتوقع أن تطلب أوبك من المستقلين خفض الإنتاج

الجزائر متفائلة بنجاح اجتماع «أوبك» في استعادة استقرار الأسواق

الأسواق متفائلة باجتماع «أوبك» القادم في الجزائر

 


Copyright © CNBC Arabia

مواضيع ممكن أن تعجبك