فاتورة الوقود تلتهم 40% من موازنة الأردن

فاتورة الوقود تلتهم 40% من موازنة الأردن
2.5 5

نشر 29 كانون الأول/ديسمبر 2013 - 14:07 بتوقيت جرينتش

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
الأردن يستورد 97% من احتياجاته النفطية، ويعتمد اقتصاده على المساعدات الخارجية
الأردن يستورد 97% من احتياجاته النفطية، ويعتمد اقتصاده على المساعدات الخارجية
تابعنا >
Click here to add صحيفة الحياة as an alert
صحيفة الحياة

حذر رئيس الحكومة الأردنية عبد الله النسور، من أن فاتورة النفط في بلاده باتت تشكل 40% من الموازنة العامة للمملكة، البالغة 10 مليارات دينار.

وقال النسور، خلال اجتماع حضره ممثلو النقابات المهنية والعمالية، إنه إذا بقي الأردن يعتمد بشكل كلي على استيراد النفط ومشتقاته، ستأتي اللحظة التي سيكون فيها سداد فاتورة النفط فوق قدرة الخزينة والبلد، إذ وصلت فاتورة النفط لهذا العام إلى 4 مليارات دينار من الموازنة العامة التي تبلغ نحو 10 مليارات دينار.

وأوضح في تصريحات نشرتها صحيفة الحياة أن دولة مثل الأردن تستنزف فاتورة النفط ما مقداره 40% من حجم موازنتها، وعلينا التفكير جدياً بتنويع مصادر الطاقة، التي لا زالت مبنية على الاستيراد بشكل كامل.

وأشار إلى أن هذا الوضع المتعلق بفاتورة الطاقة، يستوجب دراسة خيار الطاقة النووية، ليسهم في تنويع خليط الطاقة في بلدنا.

وأعلنت الحكومة الأردنية أخيراً اختيار شركة "ورست أتوم" الروسية، مناقصاً مفضلاً لإنشاء أول محطة نووية في الأردن، بالاعتماد على العرض المقدم من الشركة بكلفة تبلغ 10 مليارات دولار.

ويذكر أن الأردن يستورد 97% من احتياجاته النفطية، ويعتمد اقتصاده على المساعدات الخارجية.

اضف تعليق جديد

 avatar