ترامب ينتقد من جديد بنك الاحتياطي الفدرالي ويعتبره التهديد الرئيسي

منشور 17 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 08:10
ترامب ينتقد من جديد بنك الاحتياطي الفدرالي ويعتبره التهديد الرئيسي
ترامب ينتقد من جديد بنك الاحتياطي الفدرالي ويعتبره التهديد الرئيسي

انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب علنا من جديد بنك الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي)، معتبرا أنه يشكل "التهديد الرئيسي" له لأنه يرفع معدلات الفائدة"بسرعة كبيرة".

وقال ترامب لقناة "فوكس بيزنس" أمس الثلاثاء إن "التهديد الرئيسي لي هو الاحتياطي الفدرالي، لأنه يرفع معدلات الفائدة بسرعة مفرطة ولأنه يتمتع باستقلالية مبالغ فيها".


وكان ترامب انتقد قبل أسبوع مع تراجع كبير في البورصة، الخطوة "بالغة الجرأة" التي اتخذها البنك المركزي الأميركي، وخرق بذلك تقاليد التحفظ التي اتبعها أسلافه.

وقال حينها واصفا البنك بأنه يتحرك "باندفاع كبير" برفعه أسعار الفائدة، مضيفا في لقاء مع شبكة فوكس "أعتقد أنهم يرتكبون خطأ بالغا".

ورغم أنه أقر بأن رفع أسعار الفائدة ساعد المدخرين، إلا أنه انتقد أساليب البنك وقال "إنهم يتصرفون باندفاع مبالغ فيه"، كما وصف ترامب البنك بأنه "أصابه الجنون"، وأكد أن ارتفاع أسعار الفائدة تسبب بانهيار البورصة، حيث خسر مؤشر داو جونز لدى إغلاقه الأربعاء أكثر من 800 نقطة في أسوأ أداء منذ شباط/فبراير.

وبدأ المركزي الأميركي رفع معدلات الفائدة تدريجيا منذ نهاية 2015 بعدما مول الاقتصاد الأميركي لحوالى عقد بدون مقابل باهظ الثمن لإنعاشه بعد الأزمة المالية في 2008.
وتجاهل رئيس البنك المركزي جيروم باول الذي عينه ترامب، مرارا تصريحات الرئيس وقال إن مسؤولي البنك لا يهتمون بالسياسة.

وصرح في مقابلة مؤخرا "نحن هكذا، وأعتقد أننا سنظل دائما هكذا، نحن جماعة بعيدون من العملية السياسية .. ونحاول أن نفعل ما هو صحيح على المستويين المتوسط والبعيد للبلاد".

اقرأ أيضًا:

ترامب: المركزي الأمريكي جن جنونه... رافضًا رفع الفائدة
ما العلاقة بين رفع أسعار الفائدة الأمريكية والاقتصاد في الإمارات؟!


جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك