إمكانات مصر تؤهلها لجذب30‏ مليون سائح سنويا

منشور 21 شباط / فبراير 2013 - 10:38
السياحة في مصر
السياحة في مصر

أكد عماد عبدالغفور مساعد رئيس الجمهورية أن أرض سيناء مباركة طيبة حيث تضم العديد من الأماكن المقدسة لجميع الديانات اليهودية والمسيحية والإسلامية التي لاتوجد إلا بها ويمكن أن تدخل علي الخريطة السياحية لتحقيق أعلي الإيرادات‏,‏بالإضافة إلي أن أرض سيناء مذكورة عدة مرات بالقرآن الكريم. وقال إن مصر يزورها7 ملايين سائح سنويا وهذا يعد رقما هزيلا بالمقارنة بـ54 مليون سائح يزورون دولة مثل تركيا. وطالب بضرورة زيادة النسبة لتصل إلي30  مليون سائح سنويا في عام2020, وأنه مازالت هناك العديد من أنواع السياحة التي لم تستغل حتي الآن مثل السياحة العلاجية والدينية وسياحة المؤتمرات والسياحة الرياضية بالإضافة للسياحة الترفيهية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقده عبدالغفور بمدينة شرم الشيخ لتنشيط حركة السياحة وذلك بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة بالمحافظة بحضور اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء ومحمد أبوالعينين رئيس اتحاد مستثمري مصر وهشام علي رئيس جمعية مستثمري شرم الشيخ وعدد من رجال الأعمال.

ووجه عبدالغفور رسالة سلام من أرض السلام شرم الشيخ لجميع المصريين والكتل السياسية بنبذ الخلافات والعنف والدعوة إلي المصالحة بين جميع أبناء الوطن, خاصة أن مصر برجالها وإمكانياتها والمقومات التي يجهلها الكثيرون منا قادرة علي أن تكون في مقدمة دول العالم, فمصر كما ذكرها القرآن الكريم هي خزائن الأرض.

ومن جانبه أكد محمد أبوالعينين رئيس اتحاد مستثمري مصر أن مصر باقية ونيلها باق وأن العديد من رجال الأعمال الشرفاء قد لاحقتهم كثير من الشائعات والأخبار الكاذبة المغلوطة لكن سرعان ما تذوب تلك الشائعات وستبقي مصر قوية برجالها المخلصين, خاصة وأنها تمتلك ثلثي آثار العالم بمحافظتي الأقصر وأسوان وأن المحميات أهملت في العهد السابق وطالب بوجود مواصلات آدمية وطرق مناسبة كعنصر مهم من عناصر تنشيط السياحة. من جانبه أكد الواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء أن التنمية مستمرة ولن تتوقف عجلة التنمية رغم الصعوبات الكبيرة والتحديات التي تواجه الجهاز التنفيذي خاصة خلال هذه الفترة, فعلي الرغم أن تعداد المحافظة165 ألف نسمة فقط إلا أنها شاسعة الأرجاء حيث تمتد لمسافة600كم طولا و200 كم عرضا وتختلف فيها البيئات. وأشار المحافظ إلي أن المحافظة ليست سياحية فقط رغم تفوقها وشهرتها العالمية في هذا المجال لما تتميز به من إمكانيات, لكن هناك أيضا مشروعات واعدة في مجالات أخري مثل وجود200 ألف فدان صالحة للاستثمار الزراعي تنقصها المياه و4000 فدان لإنشاء منطقة زراعية بأبوزنيمه. وأوضح أن مشكلة ترميمات وصيانة هضبة أم السيد السياحية التي تضم عددا كبيرا من الفنادق والقري السياحية والملاهي الليلية حلت بتعاون جهود عديدة حيث تم حساب تكلفة الصيانة المطلوبة لها لتطويرها بإجمالي80 مليون جنيه تتقاسمها عدة جهات منها المحافظة02 مليون ووزارة التعاون الدولي20 مليونا والسياحة10 ملايين والبيئة10 ملايين و20 مليون جنيها سيتحملها رجال الأعمال بشرم الشيخ, وجاري تطوير مينائي طور سيناء ونويبع حيث سيقوم وزير النقل بزيارة لجنوب سيناء سيفتتح خلالها ساحة البرادات بميناء نويبع البحري بمساحة200 ألف متر مربع كمرحلة أولي من تطوير الميناء لتنافس المواني العالمية.


© Copyright Al-Ahram Publishing House

مواضيع ممكن أن تعجبك