دبي: السوق العقارية في ارتفاع بفضل الأداء القوي لقطاعا الإسكان والفندقة

دبي: السوق العقارية في ارتفاع بفضل الأداء القوي لقطاعا الإسكان والفندقة
2.5 5

نشر 07 نيسان/إبريل 2014 - 07:56 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
تشهد قطاعات السياحة والتجارة والنقل والعقارات أداء قوياً وسوف تظل تشكل المحفزات الرئيسية للنمو الاقتصادي في دبي
تشهد قطاعات السياحة والتجارة والنقل والعقارات أداء قوياً وسوف تظل تشكل المحفزات الرئيسية للنمو الاقتصادي في دبي

أكد تقرير نشرته شركة جونز لانج لاسال، كبرى شركات الاستثمارات والاستشارات العقارية في العالم، أن قطاعا الاسكان والفندقة قادا نمو السوق العقارية في دبي خلال الربع الأول من عام 2014 الجاري.

وأوضح التقرير الصادر تحت عنوان : “لمحة عامة عن السوق العقارية في دبي خلال الربع الأول من عام 2014″، أن هذه السوق بدأت العام على نبرة متفائلة مدفوعة بقوة أدائها في العام السابق واستمرار زخم النمو الاقتصادي للإمارة والدولة.

وذكر التقرير أن هذا التفاؤل لا يزال يركِّز على القطاع الاسكاني الذي شهد زيادات في أسعار وإيجارات شتى فئات العقارات، والتي ارتفعت بسرعة أكبر في المواقع الثانوية. من ناحيتها، واصلت قطاعات تجارة التجزئة والفندقة والصناعة النمو في حين هيمنت حالة انتقائية على القطاع المكتبي.

وتفصيلا اوضح التقرير انه من المتوقع أن يحافظ اقتصاد دبي على زخم نموه هذا العام، وأشارت إحصاءات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي إلى أن إجمالي الناتج المحلي للإمارة سوف ينمو بمعدل 4.7% خلال عام 2014.

كم أشارت إلى أن قطاعات السياحة والتجارة والنقل والعقارات تشهد أداء قوياً وسوف تظل تشكل المحفزات الرئيسية للنمو الاقتصادي في دبي.

كما تواصل الآفاق الاقتصادية لدبي التحسن وسط توقعات بأداء أفضل للأنشطة الاقتصادية وحجم الأعمال والأرباح في المستقبل. وكان تقرير صادر عن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي قد ذكر أن المؤشر المركَّب لثقة قطاع الأعمال سجَّل 144.3 نقطة في الربع الرابع من عام 2013، بارتفاع بلغت نسبته 8% عن الربع الرابع من عام 2012، بالتزامن مع إعلان المزيد من الشركات عن رغبتها بالاستثمار في التوسع والتوظيف وترقية تقنياتها.

ولا تزال سوق الاستثمار العقارية قوية، حيث أعلنت دائرة الأراضي في دبي أن القيمة الاجمالية للصفقات العقارية ارتفعت من 154 مليار درهم عام 2012 إلى 236 مليار درهم عام 2013.

وشكلت عائدات عدد كبير من تلك الصفقات الجانب الأكبر من تلك الزيادة. إلا أنه رغم هذا النشاط المتنامي لم يكن هناك سوى القليل من الصفقات المكتملة المعلن عنها والخاصة بأصول تدر دخلاً.

ويضيف التقرير ان السوق المكتبية واصلت الانتعاش بالتزامن مع ارتفاع معدلات الإشغال والأسعار في الربع الأول من عام 2014. ومع استمرار تركُّز الطلب على الوحدات عالية الجودة، من المتوقع أن يرتفع متوسط الإيجارات في المواقع المتميزة خلال عام 2014 وسط انتعاش أوسع نطاقاً واهتمام متزايد بالمواقع الثانوية للوحدات المكتبية نظراً لتراجع الخيارات المتاحة في المواقع المتميزة.

وحافظت السوق الاسكانية على زخمها حيث ارتفع متوسط الأسعار فيها بمعدل 33% بينما ارتفع متوسط الإيجارات بمعدل 23% على أساس سنوي.

ورغم أن السوق لم تبلغ الذرى التي سجلتها عام 2008 في معظم المواقع، إلا أنها بلغتها في بعض المواقع. ومن المتوقع أن تواصل الأسعار الارتفاع خلال المدة المتبقية من عام 2014 الجاري ولكن بوتيرة أبطأ.

وتواصل سوق عقارات تجارة التجزئة تحسنها وسط ارتفاع في إيجارات المولات المتميزة والثانوية على حد سواء. كما استمر الإقبال على المتاجر المطلة على الشوارع بالتزامن مع طرح عدد من المشاريع العقارية الجديدة في الأسواق.

كما حافظ القطاع الفندقي على قوة أدائه مدعوما بتزايد أعداد السياح. وشهد العام المنتهي في فبراير الماضي بلوغ معدلات الإشغال 88% وارتفاع متوسط الأجور اليومية للإقامة 298 دولاراً أمريكياً.

ومن المتوقع أن يحافظ القطاع الفندقي على زخم أدائه ونموه، بالتزامن مع طرح الحكومة لمبادرات جديدة تستهدف استقطاب المزيد من السياح وتنويع موارد قطاع الضيافة.

وحافظت السوق العقارية الصناعية على قوة أدائها في الربع الأول من عام 2014، بينما واصلت المنطقة الواقعة جنوبي دبي استقطاب معظم الاهتمام، نظراً للتحسينات التي طرأت على البنى التحتية للمناطق المحيطة بها وجودة تواصلها مع سائر أنحاء المدينة وقربها من موقع فعاليات معرض إكسبو 2020 العالمي

Copyright © CNBC Arabia

اضف تعليق جديد

 avatar