ما مدى تأثر السيولة النقدية للشركات في الإمارات بضريبة القيمة المضافة؟

منشور 17 نيسان / أبريل 2017 - 10:05
69% من الشركات الخليجية تشعر بالقلق نتيجة عدم استعدادها لضريبة القيمة المضافة بحلول يناير القادم
69% من الشركات الخليجية تشعر بالقلق نتيجة عدم استعدادها لضريبة القيمة المضافة بحلول يناير القادم

من المرجح أن تواجه الشركات في دولة الإمارات مشاكل في السيولة النقدية بعد تنفيذ ضريبة القيمة المضافة بداية العام القادم، وفقاً لما ذكرت مستشار ضريبي.

ومن المقرر أن تطبق دولة الإمارات ضريبة القيمة المضافة بقيمة 5% اعتباراً من 1 يناير 2018، حيث بدأ مسؤولو الضرائب الاتحاديون تنظيم ورش عمل لضمان استعداد الشركات للنظام الضريبي الجديد بحسب صحيفة أرابيان بيزنس.

وقال بريان كون شريك الخدمات الاستشارية الضريبية في شركة بي دي أو “التدفق النقدي هو أحد الأمور التي غالباً من تنسى مع ضريبة القيمة المضافة، مع عدم وضوح المدة التي تستغرقها عمليات رد الأموال”.

وأضاف كون “إذ كان لديك عمل حيث تتدفق الأموال من خلاله، يمكنك أن تقول أن ضريبة القيمة المضافة لن يكون لها تأثير كبير على عملك، ولكن بشكل طبيعي عند أية نقطة سيكون هناك بعض المشاكل نتيجة انتظار استرداد الأموال، ويتعين على الشركات الصغيرة والمتوسطة أن تكون على استعداد للتعامل مع هذه القضية”.

وفي مارس 2016 قال وزير الاقتصاد سلطان بن سعيد المنصوري إن الشركات الصغيرة والمتوسطة تمثل 86% من إجمالي القوى العاملة في البلاد، وهي من عوامل التمكين الرئيسية للتنويع الاقتصادي والابتكار والتحول إلى اقتصاد قائم على المعرفة، ومع ذلك واجه هذا القطاع أعباءً صعبة في العام الماضي، مما اضطر اتحاد بنوك الإمارات إلى تقديم حزمة الإنقاذ للشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأشار موك تشو المدير التنفيذي والاستشاري في “بي دي أو” إلى أن مسؤولي الضرائب في ماليزيا قاموا بتأجيل إعادة الأموال عندما تم تطبيق ضريبة القيمة المضافة في عام 2015. حيث أرادت السلطات أن تقوم بمراجعة الحسابات قبل البدء بعملية إعادة الأموال، في الوقت الذي يمكن أن يضغط هذا التأخير على السيولة النقدية للشركة. وفي نفس الوقت أعطيت الشركات وقتاً قصيراً للتأقلم مع هذه الضريبة.

وأضاف تشو “هناك الكثير من التحديات لجميع الشركات، ونحن نشعر أنه حتى الشركات الكبيرة لن تكون جاهزة لضريبة القيمة المضافة.

وكشفت دراسة حديثة أجرتها شركة ديلويت عن أن 69% من الشركات الخليجية تشعر بالقلق نتيجة عدم استعدادها لضريبة القيمة المضافة بحلول يناير القادم، ووفقاً لوزارة المالية في الإمارات من المتوقع أن يتم تسجيل ضريبة القيمة المضافة للشركات التي تستوفي معايير المتطلبات قبل ثلاثة أشهر من تطبيق الضريبة.(سنيار) 

اقرأ أيضًا: 
الإمارات تعتمد 5% ضريبة القيمة المضافة والتنفيذ يناير 2018
في الإمارات.. ما هي العقارات المُعفاة من ضريبة القيمة المضافة؟
معلومات مهمة عن ضريبة القيمة المضافة في الإمارات
كم ستضيف ضريبة القيمة المضافة سنويًا للميزانية في الإمارات؟

 

 


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك