واشنطن تحظر التصدير إلى شركة صينية إلكترونية

منشور 30 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 07:46
واشنطن تحظر التصدير إلى شركة صينية إلكترونية
واشنطن تحظر التصدير إلى شركة صينية إلكترونية

حظرت الولايات المتحدة ،الاثنين، التصدير إلى شركة رقائق إلكترونية صينية ،تسيطر عليها الدولة، تتهمها واشنطن بسرقة الملكية الفكرية، مما يزيد من صراعها التجاري مع بكين.

وقالت وزارة التجارة الأميركية إن شركة فوجيان جينهوا وُضعت على قائمة الشركات التي لا يستطيع الموردون الأميركيون التصدير إليها من دون ترخيص خاص، مستشهدة "بمصالح الأمن القومي".

وفرضت الولايات المتحدة إجراءات مماثلة على شركة الاتصالات الصينية "زد تي إي" بسبب نقل معدات الشحن إلى إيران وكوريا الشمالية في انتهاك للعقوبات الأميركية، مما أجبرها على وقف عملياتها في مايو.

وتم رفع العقوبات في يوليو بعد تدخل الرئيس الأميركي دونالد ترامب شخصياً ودفعت الشركة غرامة قدرها 1.4 مليار دولار.

لكن العلاقات بين بكين وواشنطن اللتان تبادلتا فرض رسوم جمركية ضد بعضهما البعض هذا العام ساءت، منذ ذلك الحين.

وكانت وكالة بلومبرج للأخبار الاقتصادية قد ذكرت نقلاً عن ثلاثة مصادر مطلعة الاثنين، أن الولايات المتحدة تستعد للإعلان عن رسوم في أوائل ديسمبر على جميع الواردات الصينية المتبقية في حالة فشل المحادثات بين ترامب والرئيس الصيني شي جين بينج الشهر المقبل في إحراز تقدم.

ومن المتوقع أن يجتمع الرئيسان على هامش قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس والتي ستعقد في الفترة من 30 نوفمبر إلى أول ديسمبر.

اقرأ أيضًا: 

الحرب التجارية تتصاعد... وأميركا تعد قائمة السلع الصينية!
ترامب يصرح إنه غير راض عن نتيجة محادثات التجارة مع الصين

 


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك