"الإمارات الإسلامي" يحتفل بيوم المرأة الإماراتية

بيان صحفي
منشور 29 آب / أغسطس 2019 - 10:56
خلال الحدث
خلال الحدث
أبرز العناوين
احتفى اليوم "الإمارات الإسلامي"، أحد المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الخامس بإقامة فعالية احتفالية في فندق "حياة ريجنسي دبي كريك هايتس".

احتفى اليوم "الإمارات الإسلامي"، أحد المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الخامس بإقامة فعالية احتفالية في فندق "حياة ريجنسي دبي كريك هايتس".

وتحت شعار " المرأة أيقونة التسامح"، احتفل "الإمارات الإسلامي" بجهود النساء الإماراتيات في فرق عمله وإنجازاتهن المثمرة، وسلط الضوء على بصمتهن الاستثنائية في مسيرة التطور والازدهار في دولة الإمارات العربية المتحدة. 

وخلال الفعالية، نظّم المصرف جلسة حوارية تناولت الدور الحيوي والمحوري الذي تلعبه النساء الإماراتيات في دعم جهود الدولة التنموية، حيث أدارت الجلسة ناهد النقبي، نائب رئيس قسم دعم المحتوى في صحيفة "البيان"، بمشاركة سيدات إماراتيات بارزات على غرار المحامية ناديا عبد الرزاق وجميلة الأنصاري مدربة التربية البدنية الإماراتية. وتضمنت الاحتفالية أيضاً سوقاً صغيراً استعرض أعمالاً أبدعتها رائدات أعمال إماراتيات.

خلفية عامة

مصرف الإمارات الإسلامي

أقر الإسلام معاملات كثيرة تتعلق بأعمال المصارف الإسلامية، والتي بقيت جزءاً لا يتجزأ من معاملات الصيرفة الإسلامية الحديثة مثل الحوالة والكفالة والوكالة والمضاربة والمرابحة. انطلاقا˝ من تلك القيم، تم تأسيس مصرف الإمارات الإسلامي في عام 2004 ليدمج بانسجام تام بين أحدث تقنيات الخدمة المصرفية المبتكرة والقيم الإسلامية التي بقيت راسخة على مر العصور. وليقدم أيضا˝ حلولا˝ مصرفية تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية وتلبي كافة متطلبات عملائه، من دون أن يتخلى عن مبادئ التي تميزه عن غيره أو تجاهل دور أسلافنا الذين كان لهم الفضل فيما وصلنا إليه اليوم من حضارة وتقدم. منذ البداية كانت الشفافية هي السمة السائدة في كافة المعاملات المالية الإسلامية، وشكات النواة التي انبثقت عنها مبادئ التعامل المصرفي النزيه والواضح. فقد كان العرب يتداولون الذهب والفضة كوسيلة للنقد تحظى بقدر عال من الثقة والاعتمادية. كما كان يتم إقراض واستقراض رؤوس الأموال دون فوائد أو زيادة عليها، ما ساهم في إشاعة روح التآخي وتعزيز التكافل الاجتماعي الذي يرتكز أساسا˝ على مبدأ تقاسم الأرباح. إننا في مصرف الإمارات الإسلامي، نحرص دائما˝ على تكريس هذا القدر العالي من الثقة والشفافية من خلال تعاملاتنا. وهذا بدوره يساهم في تأسيس علاقات عمل وطيدة مع عملائنا، وبناء جسور قوية تعزز التواصل بين مختلف شرائح المجتمع.

المسؤول الإعلامي

الإسم
جيروشا سكوير
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن