سوق أبوظبي العالمي يعلن عن المشاركين المقبولين في الدورة الرابعة للمختبر التنظيمي والخريجين الناجحين بتطبيق الحلول المبتكرة في الأسواق

بيان صحفي
منشور 26 آب / أغسطس 2019 - 08:20
سوق أبوظبي العالمي
سوق أبوظبي العالمي
أبرز العناوين
يسر سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي والحائز على العديد من الجوائز، أن يرحب بانضمام أربع شركات ناشئة جديدة في مجال التكنولوجيا المالية إلى الدورة الرابعة من المختبر التنظيمي.

يسر سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي والحائز على العديد من الجوائز، أن يرحب بانضمام أربع شركات ناشئة جديدة في مجال التكنولوجيا المالية إلى الدورة الرابعة من المختبر التنظيمي. وشملت الشركات المحلية والعالمية الأربع كلاً من ’دي إيه بي آي‘ و’بوينت تشيك آوت‘ من الإمارات، و’جبريل نتورك‘ من سويسرا، و’إيكوفوليو‘ من لوكسمبورغ؛ والتي تم اختيارها من أصل 14 طلب مشاركة من شركات توفر حلولاً جاهزة لدخول السوق بمجالات متعددة منها، التمويل المستدام واقتصاد واجهات الربط البرمجي الآلية، والتي سيتم اختبارها في أبوظبي والسوق الإماراتية عموماً.

كما أعلن سوق أبوظبي العالمي عن تخرّج شركتي ’ناو موني‘ و’بيبل‘ من برنامج المختبر التنظيمي، ونجاحهما في تطبيق حلول جديدة في السوق. وتعد الشركتان من الشركات الناشئة التي تأسست في الإمارات، ومن أولى الشركات التي انضمت إلى مبادرة المختبر التنظيمي لسوق أبوظبي العالمي.

وبهذه المناسبة، قال السيد ريتشارد تنغ، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي: "نرحّب بانضمام الدفعة الجديدة من الشركات المتخصصة بمجال التكنولوجيا المالية إلى المختبر التنظيمي. كما يسرنا تخريج الشركات المحلية المبتكرة في القطاع مثل ’ناو موني‘ و’بيبل‘ من برنامجنا، ومساعدتها على تحقيق النجاح على المستويين المحلي والعالمي كونها توفر حلولاً مبتكرة لمعالجة التحديات في العالم الحقيقي.

 وبدوره يسعى سوق أبوظبي العالمي إلى دعم نمو هذه الشركات، ويساعدها على تحقيق النجاح في مسيرتها وتطلعاتها المهنية. ولطالما كان السوق منصة فاعلة لمساعدة الشركات الناشئة بمجال التكنولوجيا المالية على الابتكار، ومساعدتنا كجهات تنظيمية على التكيف وإعادة صياغة وتحديث المتطلبات التنظيمية.

 وعلى سبيل المثال، أتاحت لنا التجارب المستخلصة من المختبر التنظيمي القدرة على إطلاق أطر عمل تنظيمية جديدة تتعلق بالأصول الرقمية والخدمات المصرفية الرقمية وخدمات المستشارين الآليين. وباعتباره مؤسسة مالية دولية متخصصة بالتكنولوجيا الرقمية الذكية، سيواصل سوق أبوظبي العالمي دعم نماذج الابتكار والشركات الجديدة التي تواكب احتياجات المشهد الرقمي المتطور وتمكينها من الاستفادة من الفرص التي يوفرها الاقتصاد المستقبلي".

 لمحة عن الشركات التي انضمت إلى الدورة الرابعة من المختبر التنظيمي:

’دي إيه بي آي‘ (الإمارات): توفر شركة ’دي إيه بي آي‘ حلولاً تدعم واجهات الربط البرمجي الآلية والتي تتيح لتطبيقات التكنولوجيا المالية إمكانية التواصل مع حسابات بنوك مستخدميها والمصادقة على المعاملات المصرفية وإجراء عمليات الدفع والوصول إلى البيانات المصرفية خلال الوقت الحقيقي. وتسعى ’دي إيه بي آي‘، من خلال إتاحة التواصل بين أي من تطبيقات التكنولوجيا المالية والبنوك المختلفة بموجب تفويض أجراه العميل عبر واجهة ربط برمجي آلية واحدة، لدعم الجيل التالي من تطبيقات التكنولوجيا المالية التي تتيح إمكانية إجراء المحاسبة المالية، وإعداد تقارير التصنيف الائتماني بشكل فوري، وتوفير خدمات معرفة العميل إلكترونياً، وإنجاز المعاملات المصرفية بكل سهولة، إضافة إلى الكثير من حالات الاستخدام الأخرى.

’بوينت تشيك آوت‘ (الإمارات): تعد شركة ’بوينت تشيك آوت‘ منصة لخدمات الدفع الخاصة بنقاط الولاء، وتحويل برامج الولاء إلى برامج لأنماط الحياة، عبر منح أعضائها فرصة كسب واسترداد نقاطهم خلال قيامهم بعمليات الشراء اليومية. وتعمل برامج المكافآت مع مئات التجار عبر منصة واحدة متكاملة، ما يتيح بها زيادة كسب النقاط واستردادها، وبالتالي تعزيز مستويات التفاعل مع العملاء. ويمكن للتجار زيادة عدد المعاملات ومستويات الإقبال عبر استهداف أعضاء برامج الولاء بشكل مباشر من خلال الخدمات المتكاملة التي توفرها ’بوينت تشيك آوت‘، في حين يتمتع الأعضاء بمرونة أكبر في استرداد نقاطهم من خلال المنتجات والخدمات المختلفة.

’جبريل نتورك‘ (سويسرا): تعد ’جبريل نتورك‘ شركة متخصصة بتطوير تقنيات ’بلوك تشين‘، وينصب تركيزها على إنجاز التحول الرقمي في الأصول المالية التقليدية. وفي عام 2018، نفذت ’جبريل نتورك‘ إلى جانب "مصرف الهلال" أول صفقة صكوك إسلامية بتقنية ’بلوك تشين‘ (الصكوك الذكية)، بالتعاون مع سوق أبوظبي العالمي. وتعمل ’جبريل نتورك‘ حالياً على تطوير منصة استثمارية لتمكين المستثمرين والشركات الناشئة من التواصل بطرق مبتكرة لتكوين رؤوس الأموال. وتهدف المنصة إلى إنجاز عمليات التحول الرقمي لأسهم الشركات الناشئة، وبالتالي توفير قدر أكبر من السيولة النقدية والشفافية وتوسيع نطاق الوصول. وتتعاون ’جبريل نتورك‘ مع الشركات في المجالات التقنية والتنظيمية والمالية لتقديم خدمات تداول الأسهم الحقيقية باستخدام تقنية ’بلوك تشين (on-chain)، وإعادة بلورة آليات بناء الشركات وتمويلها وإدارتها.

’إيكوفوليو‘ (لوكسمبورغ): تعمل شركة ’إيكوفوليو‘ على تعزيز الاستثمارات في الأصول الحراجية. وتصل قيمة قطاع الاستثمار العالمي في الغابات رغم طابعه المتخصص إلى أكثر من 100 مليار دولار أمريكي من الاستثمارات المؤسسية، بما في ذلك "مؤسسات إدارة الاستثمارات في مجال الأخشاب"، وصناديق الاستثمار العقارية، والأوراق المالية، والحيازة المباشرة لرأس المال الخاص. وتهدف ’إيكوفوليو‘ للاستعانة بخدمات العملة الرمزية (tokenization) لدعم الاستثمارات في "الصكوك الخضراء" المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية في الغابات، بهدف جعل الاستثمارات في الغابات قابلة للتداول والتسييل النقدي.

لمحة عن الشركات التي تخرجت من برنامج المختبر التنظيمي:

’ناو موني‘: قامت شركة ’ناو موني‘ بتطوير حل رقمي لضم عملاء جدد يمكن دمجه بشكل كامل مع تقنيات الهواتف المحمولة الخاصة بهم، بهدف الارتقاء بمستوى حياة العمال الوافدين من ذوي الدخل المنخفض في الإمارات. ويساعد هذا الحل العمال على الوصول إلى الخدمات المصرفية والحوالات المالية، عبر منحهم إمكانية الوصول المباشر إلى حساباتهم المصرفية وبطاقات الخصم وخدمات الحوالات المالية عن طريق تطبيق ’ناو موني‘ على الهواتف الذكية ومركز خدماتها.

وفي هذا السياق، قال إيان ديلون، المؤسس المشارك في شركة ’ناو موني‘: "دخلت شركة ’ناو موني‘ برنامج المختبر التنظيمي لسوق أبوظبي العالمي منذ دورته الأولى. وباعتبارها من أولى الشركات الناشئة المستقلة والمتخصصة بمجال التكنولوجيا المالية على مستوى الخليج العربي والتي تتخذ من الإمارات مقراً لها، شكّل المختبر التنظيمي فرصةً مثالية لشركتنا، نظراً للمنهجية المتطورة التي يتبعها سوق أبوظبي العالمي وقدرته المتميزة على تطوير الابتكارات ضمن بيئة عمل موثوقة".

 وأضاف قائلاً: "ساهمت التكنولوجيا المالية التي قمنا بتطويرها في المختبر التنظيمي بتعزيز التقدم الذي أحرزته ’ناو موني‘ مع الجهات التنظيمية والشركاء الرئيسيين، ونعتقد بأنها لعبت دوراً فاعلاً في دعم الأجندة الكاملة لخدمات معرفة العميل الآمنة وعالية الكفاءة القائمة على التكنولوجيا في الإمارات، والتي تعود بالنفع على العملاء والبنوك وشركات الصرافة وغيرها من الشركات العاملة بمجال التكنولوجيا المالية في الدولة بشكل عام. وقد قمنا بدمج التكنولوجيا التي طورناها في المختبر التنظيمي ضمن باقة العروض الأساسية لشركة ’ناو موني‘، ما أهلنا لتقديم أكثر خدمات تسجيل العملاء سلاسة في الإمارات، والتي تتوافق بالكامل مع الأطر التنظيمية المحددة من قبل مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي. وبفضل حضورها المتنامي في منطقة الخليج العربي وامتلاكها خارطة طريق متميزة للمنتجات، لا شك أن ’ناو موني‘ ستحظى بمستقبل واعد، وهي تتطلع قدماً لاغتنام مزيد من فرص التعاون مع سوق أبوظبي العالمي".

’بيبل‘: نجحت شركة ’بيبل‘ بتطوير حل للدفع الرقمي مخصص لمستخدمي الهواتف الذكية، يستخدم تقنيات ’بلوك تشين‘ وشبكة لا مركزية وتقنيات تعلّم الآلة لتوفير مستويات جديدة من الأمن والامتثال في عمليات الشراء عبر الإنترنت، بدون الحاجة لوجود حسابات مصرفية أو بطاقات ائتمان. وتعتزم شركة ’بيبل‘ الحصول على ترخيص مالي كامل للعمل في سوق أبوظبي العالمي.

 وفي هذا السياق، قال فيل رينولدز، المؤسس المشارك ومدير شركة ’بيبل‘: "يسرنا تعاوننا مع خبراء سوق أبوظبي العالمي وفريق عمل المختبر التنظيمي لتوسيع نطاق حضورنا كشركة مرخصة بالكامل من قبل سوق أبوظبي العالمي، استناداً إلى تقنيات ’بلوك تشين‘ والتي تعزز كفاءات ’بيبل‘ التشغيلية إلى مستويات محصورة بالشركات المتخصصة بالتكنولوجيا المالية. ويعد سوق أبوظبي العالمي من المؤسسات الرائدة في دعم قطاع التكنولوجيا المالية في المنطقة".

وتابع حديثه قائلاً: "وتتخطى العديد من شركات التكنولوجيا المالية في أوروبا في قيمتها الكثير من البنوك التقليدية. ويعمل عدد من كبار اللاعبين الأوروبيين في القطاع، مثل بنك ’إن26‘ وشركة ’ترانسفر وايز‘ وبنك ’مونزو‘، في مجال خدمات وحلول الدفع عبر الهواتف الجوالة، والذي يشكل نطاق تخصص شركة ’بيبل‘ ومحور تركيزها. ولكن الاحتياجات المالية للسكان في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تختلف بشكل كبير عن مثيلاتها في أوروبا، كما أن السوق في هذه المنطقة توفر فرصاً أكبر بكثير. وتتمثل نقاط قوة ’بيبل‘ في معرفتها وخبرتها وإمكانية وصولها على المستوى المحلي، بما في ذلك المشهد التنظيمي الفريد لهذه المنطقة. وتعمل ’بيبل‘ على تحقيق التكامل وإبرام الشراكات مع البنوك التي تواكب احتياجات بيئة العمل على المستوى المحلي. وبعد نجاحها اللافت خلال جولات التمويل السابقة، تقوم ’بيبل‘ حالياً بإجراء مفاوضات مع عدد من الشركات المحلية والعالمية البارزة والمتخصصة برأس المال المغامر والأسهم الخاصة، لتمويل مرحلة النمو التالية للشركة".

ويعد المختبر التنظيمي لسوق أبوظبي العالمي الإطار التنظيمي المخصص والأول من نوعه على مستوى المنطقة، والذي يوفر بيئة منظمة لشركات التكنولوجيا المالية من أجل تطوير واختبار منتجاتهم وخدماتهم. يمكن للمتقدمين الناجحين اختبار منتجاتهم وفقاً لمتطلبات تنظيمية مصممة خصيصاً لاحتواء مخاطر وتأثيرات اختباراتهم، حيث تتيح هذه الضمانات للمشاركين في المختبر التنظيمي استكشاف وتطوير حلول مبتكرة في بيئة ملائمة من حيث المخاطر وفعالة من حيث التكلفة.

خلفية عامة

سوق أبوظبي العالمي

يقع سوق أبوظبي العالمي، المركز العالمي المالي في أبوظبي، في مربعة سوق أبوظبي العاللمي- جزيرة المارية.

يضم سوق أبوظبي العالمي مكتب تنظيم الخدمات المالية، مكتب مُنظم السوق، ومحاكم السوق. سيساهم سوق أبوظبي العالمي في تخفيز نمو قطاع الخدمات المالية في أبوظبي وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سيوفر من خلال سلطاته المستقلة الثلاث، وهي مكتب تنظيم الخدمات المالية، مكتب مُنظم السوق، ومكتب محاكم السوق العالمي، أُطراً تنظيمية تتمتع بدرجة عالية من الشفافية.

المسؤول الإعلامي

الإسم
روند القاضي
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن