كيف أصبح امتلاك سيارة جاكوار I-PACE الكهربائية أسهل من أي وقت مضى

بيان صحفي
منشور 07 آب / أغسطس 2019 - 12:07
حاسبة المدى الرقمية الجديدة وتطبيق Go I-PACE يجعلان امتلاك سيارة I-PACE أسهل من أي وقتٍ مضى
حاسبة المدى الرقمية الجديدة وتطبيق Go I-PACE يجعلان امتلاك سيارة I-PACE أسهل من أي وقتٍ مضى
أبرز العناوين
أصبح امتلاك سيارة جاكوار I-PACE الكهربائية بالكامل أسهل من أي وقت مضى، وذلك بفضل عدة أداتين تتعلقان بالاستخدام والتكاليف، وهي حاسبة المدى الرقمية الجديدة عبر الإنترنت، وتطبيق Go I-PACE.

أصبح امتلاك سيارة جاكوار I-PACE الكهربائية بالكامل أسهل من أي وقت مضى، وذلك بفضل عدة أداتين تتعلقان بالاستخدام والتكاليف، وهي حاسبة المدى الرقمية الجديدة عبر الإنترنت، وتطبيق Go I-PACE.

توفر الحاسبة الرقمية الجديدة عبر الإنترنت للمستخدمين نظرة أعمق حول أثر العوامل المختلفة، مثل حجم العجلات ودرجة الحرارة وغيرها من المواصفات، على مدى السيارة الأقصى، والبالغ 470 كيلومتراً كحد أقصى، بحسب اختبار القيادة العالمية الموحدة للمركبات الخفيفة (WLTP).

ومن خلال قياس الاستخدام اليومي لأي سيارة، يتيح تطبيق Go I-PACE، المتوفر لهواتف آيفون وأندرويد، لمن يفكرون بشراء سيارة I-PACE فهم كيفية ملاءمتها لأسلوب حياتهم، حيث يقوم بحساب التوفير المحتمل في النفقات، وكم سيستهلكون من شحن البطارية في كل رحلة وعدد الشحنات الكاملة التي سيحتاجونها ليغطوا إجمالي المسافات التي يقطعونها، وذلك من خلال تحليل بيانات رحلات المستخدم عبر خدمة تحديد المواقع في الهاتف الذكي.

وقال روب ماكّاي، رئيس التنقل الكهربائي في "جاكوار لاند روڤر": "عبر استخدام هذه الأدوات الرقمية، أصبح بإمكان العملاء الحاليين والمحتملين أن يعرفوا بدقة كبيرة كيف تلائم سيارة I-PACE أسلوب حياتهم، ويحصلوا على معلومات حقيقية حول كيفية تأثر مدى السيارة بمختلف الميزات".

وتُظهر البيانات التي جمعها تطبيق Go I-PACE من جاكوار أن 85% من السائقين في مختلف أنحاء أوروبا استطاعوا تغطية المسافة التي يقطعونها أسبوعياً عبر شحن السيارة بالكامل لمرتين كحد أقصى، فيما احتاج 54% شحنة واحدة فقط كل سبعة أيام.

وأظهرت بيانات أكثر من 35,000 رحلة تم تسجيلها عبر التطبيق الخاص بالهواتف الذكية أن المستخدم العادي يقود سيارته وسطياً لمسافة 216 ميلاً (347.6 كيلومتراً) أسبوعياً، وتبلغ مسافة الرحلة الواحدة وسطياً 8.4 أميال (13.5 كيلومتراً)، إضافة إلى ذلك، باستخدام الشاحن المنزلي المعتمد من جاكوار، ذي التيار المتناوب (7 كيلو واط)، يمكن الوصول من 0 إلى 80% من الشحن خلال حوالي 10 ساعات، والتي تعتبر وضعية مثالية للشحن الليلي الذي يعتمد عليه معظم سائقي السيارات الكهربائية.

وعند وصل سيارة I-PACE بالشاحن، يمكن اختيار الوقت الذي تبدأ عنده السيارة بالشحن للاستفادة من أجور الكهرباء المخفضة.

وتقول جوانا هيويت، مديرة الابتكارات الرقمية في "جاكوار لاند روڤر": "تم تصميم تطبيق Go I-PACE ليظهر كيفية استفادة السائقين من امتلاك سيارة كهربائية، وخصوصاً فهم أثر الرحلة على مدى السيارة وكم مرة سيحتاجون لشحنها. بالنظر إلى البيانات التي جمعناها حتى الآن من الواضح أن امتلاك سيارة I-PACE لا يؤدي للتوفير في النفقات فقط، ولكنه أكثر ملاءمة إلى حد كبير أيضاً".

وتحتوي سيارة I-PACE باقة من التقنيات الذكية للتحكم بالمدى، بما في ذلك نظام تكييف البطارية السابق، والذي يقوم برفع أو خفض حرارة البطارية تلقائياً عند وصل السيارة بالشاحن، وذلك لزيادة مدى السيارة إلى أقصى حد ممكن قبل بدء القيادة.

خلفية عامة

جاغوار للسيارات

جاغوار للسيارات المحدودة، مقرها في كوفنتري، انكلترا، والآن تعمل كجزء من لاند روفر والأعمال التجارية التي تملكها شركة تاتا موتورز.

وقد تأسست الشركة في بلاكبول في عام 1922، وتغيرت إلى اس اس SS السيارات المحدوده في عام 1934 في كوفنتري، وأخيرا أصبحت جاكوار للسيارات المحدوده في عام 1945.

والشركة آلان تملكها الهند من خلال شركة تاتا موتورز، التي تمكنت من شرائها من شركة فورد في 2 يونيو 2008. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
بانا شنك
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن