اغتصاب قاصر يثير ضجة في الأردن بعد تبرئة الجاني والإفراج عنه!

منشور 15 حزيران / يونيو 2021 - 06:15
المغتصب زيد أبو بكر
المغتصب زيد أبو بكر

سادت حالة من الغضب والسخط في الشارع الأردني وبين أوساط شعبية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد إطلاق سراح شاب اعتدى جنسيًا على قاصر بحجة أنه "تم برضاها".

وعبر وسم "#المغتصب_زيد" تناقل رواد موقع التدوين "تويتر" في الأردن تفاصيل مروّعة حول جريمة الاغتصاب والإفراج عن الجاني.

وفي ظل غياب الرواية الرسمية حتى هذه اللحظة، كشف مغردون بأن المُغتصب يدعى "زيد أبو بكر" ويبلغ من العمر 19 عامًا وقام باغتصاب فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا.

وأشارت ناشطة تدعى هديل بأن السلطات قررت الافراج عن المغتصب زيد بحجة أن الجريمة وقعت برضى الطرفين، معربة عن استيائها من عبارة "رضى الطرفين" في الوقت الذي تبلغ فيه الفتاة من العمر 16 عامًا ولم تبلغ سن الرشد وهي غير مسؤولة عن قراراتها أمام القانون بعد.

كما تداول مغردون محادثة قيل بأنها بين زيد والضحية والتي كشفت رغبته في لقائها في الوقت الذي رفضت هي ذلك.

وأعرب المغردون عن استيائهم من تبرئة المغتصب زيد وطالبوا بفضح المزيد من التفاصيل من أجل حماية الفتيات من هذا المجرم.

وطالب المغردون بمحاسبة الجاني وإيقاع أقصى العقوبات بحقه لاستغلاله فتاة قاصر لتحقيق رغباته الشهوانية الشاذة.



وجاء من ضمن التعليقات:

سن الرشد في الاردن هو ١٨ سنة ، البنت عمرها ١٦ سنة و زيد ابو بكر عمره ١٩ سنة ، اذًا كيف شخص غير راشد بقدر يعطي "الموافقة" على الممارسة؟ كيف طلع من اغتصاب قاصر زي الشعرة من العجينة؟ الله يلعن واسطاتكم اذا بدها تضيع حق قاصر

وطبعًا الحين البنت رح تنقىل بسبب انها ضيعت شرف العيله ابغا اعرف متى رح نخلص من العادات والتقاليد البشعه الي دمرت المجتمع ؟ ويبقوا يقولون الولد مايعيبه شيء واذا تكلم مع بنات وصل مرحلة طيش عادي مراهقه اما البنت لا كيف تتكلم وتراسل هذا الشيء محرم عليها

مطلق السلطان يعلن عودته بعد اختفاء دام عامًا كاملًا
صندل بالنسياغا مع كروكس بـ1000 دولار.. والجمهور: يا رب مزحة!
"زارا" في مرمى النار.. خطاب معادي لمصممته ضد المسلمين والقضية الفلسطينية

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك