الأميرة الباربي.. معلومات تنشر لأول مرة عن زوجة الأمير محمد بن سلمان

منشور 10 آذار / مارس 2021 - 09:32
الأمير محمد بن سلمان
الأمير محمد بن سلمان

عاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى التساؤل عن هوية زوجة ولي العهد السعودي الأميرة سارة بنت مشهور بن عبد العزيز آل سعود المعروفة عالميًا باسم "الأميرة باربي".



تعد الأميرة سارة من الأميرات اللواتي لا يحبذن الظهور، سواء في المناسبات العامة أو الخاصة، واستقطبت مشاركتها في فعالية ثقافية نظمت في السعودية يوم 24 يناير 2019 اهتمام مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام العربية والدولية على حد سواء.

وغياب الأميرة سارة عن الأضواء والمشهد السياسي، ليس جديدًا، لكن الأمير محمد أكد لدى زيارته فرنسا في 10 أبريل 2018، على أنه خيار وقرار يعود لزوجته نفسها، ففي معرض رده على صحفية تساءلت عن إمكانية ظهور بنت مشهور علنًا، قال ولي العهد السعودي: "لدي زوجة وأربعة أبناء، وهم حريصون جدًا على أن لا تتأثر حياتهم الطبيعية والبسيطة بموقعي ومنصبي اليوم. وأنا أريد أن أحافظ على أن يعيش أبنائي حياة طبيعية بعيدة عن الأضواء.. زوجتي تريد أيضا هذا".

في الغرب، يمكن القول إن أسرع طريقة للحصول على مكانة مشهورة هي المشاركة في صناعة الترفيه بشكل أو بآخر، أما في الشرق الأوسط والشرق الأقصى فيكفي أن تكون عضوًا في العائلة المالكة.

الآن، بالنسبة لأولئك الذين لديهم اهتمام كبير بالممالك في مختلف البلدان، يجب أن تثبت هذه المقالة التي تروي معلومات جديدة عن الأميرة السعودية والتي يُقال بأنها ذكية وجميلة.

والأميرة سارة هي ابنة الأمير مشهور ووالدته الأميرة نورة بنت محمد بن سعود الكبير، ولها شقيقة واحدة وهي الأميرة لولوة المتزوجة من الأمير سلطان بن محمد بن مشعل بن عبد العزيز آل سعود، ولها من البنات الأميرة سما.

ولدى الأميرة سارة وزوجها الأمير محمد أربعة أبناء وهم: الأمير سلمان، الأميرة فهدة، الأميرة نورة، والأمير مشهور.

من هي سارة بنت مشهور بن عبد العزيز آل سعود؟

ولدت في الرياض، المملكة العربية السعودية عام 1973، في بيت آل سعود.

نظرًا لبشرتها اللافتة للنظر ومظهرها الجميل، كانت تُعرف باسم "باربي الصغيرة" منذ صغرها.

سارة، على عكس الكثير من النساء السعوديات الأخريات في آل سعود، تلقت تعليمها في الواقع من قبل مربية إنجليزية قبل التحاقها بجامعة الملك سعود المرموقة في الرياض.

ارتبطت بابن عم ملكي بعد ذلك بوقت قصير، على الرغم من أن الزواج لم يدم طويلًا ووجدت نفسها مطلقة بينما كانت لا تزال في أوائل العشرينات من عمرها.

العمل الخيري والاضطراب

لم تتوقف حياتها هنا، بل انطلقت الى رحاب اوسع في العمل الانساني والخيري وأخذت بعد شغف والدها بالعمل الخيري وسرعان ما بدأت في إدارة منظمتها الخيرية الخاصة.

غالبًا ما كانت ترافق والدها إلى مخيمات اللاجئين لأن والدها كان سفيرًا لليونيسف.

في عام 2007، اتخذت الأمور منعطفًا قاسيا وأجبرت على المغادرة الى المملكة المتحدة والاقامة هناك نتيجة بعض الظروف الخاصة والقاهرة، فقد كانت بحاجة الى فترة راحة وهدوء لإعادة ترتيب أوراقها وترتيب اولوياتها الحياتية، ويبدو ان افكارها ومبادئها قد تلاقت وتعانقت مع ولي العهد محمد بن سلمان حيث كانا كلا من مكانه يفكران في ضرورة مكافحة الفساد والنهوض في البلاد بقفزات نوعية وكبيرة وتحسين الحالة الاقتصادية وحماية حرية الرأي والتعبير.

الزواج واللجوء

هذه الافكار والمبادئ تحدثت عنها الأميرة سارة في وقت مبكر حيث انتقدت بعض القوانين في السعودية والتي عدلت بمبادرة واصرار من الامير محمد بن سلمان، وأصبحت أكثر صراحة في انتقادها للقوانين في السعودية، ودعت إلى إجراء إصلاحات.

في عام 2008، تزوجت من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ولديهما أربعة أطفال.

تركز على رعاية والاشراف على المناسبات الخيرية والثقافية والعلمية ولم تكن رعايتها لفعالية "ليالي المشراق" هي الأولى، حيث يؤكد مغردون ان ظهور الأميرة سارة بنت مشهور في الفعالية الثقافية، ليس أول ظهور لها، ولافتين لحضورها فعاليات أخرى نظم آخرها في جامعة الملك سعود.

ويؤكدون أن للأميرة سارة شخصية لطيفة ومريحة وهادئة ومن الأفضل لها أن تكون موجودة عن بُعد وبحدود نسائي ضيق بما يتناسب مع بيئتنا وشخصيتها الرقيقة.

المعلومات من موقع www.salonprivemag.com

 

صدمة جديدة في قضية المحامي المتحرش بالطفلة.. وهذه الصُورة الأولى له بعد الاعتقال!
فيديو صادم.. محامٍ يتحرش جنسيًا بطفلة في المعادي وسيدة شجاعة تنقذها
الدكتورة فوزية عن "رضاعة القهوة": شذوذ ورغبة بالجنس الفموي!

مواضيع ممكن أن تعجبك