"المصافحة في زمن كورونا".. "الكوع" بدلًا من اليد لتجنب العدوى

منشور 09 آذار / مارس 2020 - 11:56
الكوع بدل من اليد
الكوع بدل من اليد

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي مصافحة بـ "الكوع" بين وزير الصحة العماني ومسؤول آخر، وذلك في ظل انتشار فيروس "كورونا المُستجد" والدعوة إلى تجنب المصافحة باليد.

وظهر الوزير أحمد السعيدي وهو يصافح المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الدكتور أحمد المنظري بكوع اليد.

ولاقت الصورة تفاعلًا كبيرًا من قبل النشطاء العُمانيين.

وكان وزراء الصحة الأوروبيون استقبل بعضهم بعضًا بتحية "الكوع"، أو وضع أيديهم على قلبهم بدلًا من المصافحة التقليدية، في ظل المخاوف من ارتفاع عدد الإصابات بفيروس "كورونا" في جميع أنحاء القارة.

كما اتخذ وزراء من كرواتيا وفرنسا واليونان وقبرص الاحتياطات برفع كوعهم بدلًا من المصافحة التقليدية في اجتماع طارئ في بروكسل لمحاولة احتواء الأزمة المتصاعدة.

في حين رفض وزير الداخلية الألماني "هورست زيهوفر" مصافحة المستشارة "أنجيلا ميركل" خوفًا من فيروس "كورونا"، مما أثار ضحك زملائه في قاعة الاجتماعات.

لمزيد من اختيار المحرر:

المستشارة الألمانية في موقفٍ مُحرج.. هل فايروس "كورونا" السبب؟

مواضيع ممكن أن تعجبك