المنتخب الياباني يعتذر لجمهوره بـ"انحناءة" طويلة.. ورسالة شكر لقطر

تاريخ النشر: 06 كانون الأوّل / ديسمبر 2022 - 07:12
مدرب المنتخب الياباني هاجيمي مورياسو
مدرب المنتخب الياباني هاجيمي مورياسو

في المدرجات.. في غرف تبديل الملابس.. في الشوارع.. وفي الميادين.. أعطى الشعب الياباني "درسًا عظيمًا" في الحضارة طيلة أيام تواجدهم في قطر لتشجيع منتخب بلادهم في منافسات كأس العالم 2022.

ورغم خسارة المنتخب الياباني وخروجه من كأس العالم على يد كرواتيا، أنهى الشعب الياباني مهمته في قطر وبات اليوم قادرًا على العودة إلى دياره ورأسه مرفوعة تاركًا وراءه رسائل إيجابية أثرت في العالم أجمع.

ورغم خروج المنتخب الياباني من نهائيات كأس العالم بإضاعته 3 ركلات ترجيحية بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي لمباراته أمام كرواتيا في الدور ثُمن النهائي، أمضى الجمهور الياباني وقته في تنظيف القمامة داخل مدرجات استاد الثمامة المونديال.

"المنتخب الياباني يترك رسالة شكر لقطر"

كما أثبت اللاعبون اليابانيون بمبادراتهم الاستثنائية أنهم من "كوكب آخر" حين قاموا بتنظيف غرفة تبديل الملابس الخاصة بهم بالإضافة إلى وطي المناشف بطريقة أنيقة، تاركين ورائهم 11 طائر ورقي مع لوحة كرتونية كُتب عليها باللغتين العربية واليابانية: "شكرًا لكم على الأجواء الرائعة، نحن ممتنون لكم".

المنتخب الياباني ينحني للجمهور 

"المنتخب الياباني يعتذر لجمهوره"

بمجرد انتهاء المباراة، لم يهدر مدرب المنتخب الياباني "هاجيمي مورياسو" وقته، وبدلًا من السماح لنفسه بالتغلب على الإحباط الفسيولوجي، قام بجمع الفريق بأكمله معًا، مواساة اللاعبين، واحدًا تلو الآخر ثم قد اعتذاره للجمهور الياباني بـ"انحناءة" دامت لدقيقة.

في المقابل، ردت الجماهير اليابانية على "انحناءة" المدرب ولاعبيه بالتصفيق والانحناء للتعبير عن شعورهم بـ"الفخر" الممزوج بـ"الحزن" للنجاح الكبير الذي حققه المنتخب الياباني في مونديال قطر 2022 رغم الخسارة.

الانحناء في الثقافة اليابانية

لفهم معنى انحناءة المدرب الياباني، على المرء أن يكون مُلمًا بـ"الثقافة اليابانية"، فالانحناء للآخرين له قيمة مهمة وأساسية للتعبير عن الاحترام والمجاملة، ولهذا السبب هناك أنواع مختلفة من الانحناءات والتي يختلف معناها حسب درجة الميلان والانحناء.

وباعتبار أن مدرب اليابان مورياسو يندرج في فئة السيكيري، أي الأكثر خضوعًا للجميع، فقد أظهر أقصى درجات الاحترام لجمهور بلده، الذين يضمنون الدعم المستمر له.

وفي المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، أظهر المدرب أنه يؤمن بلاعبيه وإمكانياتهم: "لقد أظهر اللاعبون مستقبل كرة القدم اليابانية، فقد هزمنا ألمانيا، وهزمنا إسبانيا، وهزمنا بطلين للعالم، فإذا فكرنا في المضي قدمًا بدلاً من الركود، فسيتغير المستقبل بالتأكيد”.

"مدرب المنتخب الياباني هاجيمي مورياسو"

مدرب المنتخب الياباني هاجيمي مورياسو

وتابع: "بذل اللاعبون قصارى جهدهم حقًا، لم نكن قادرين على تقليص الفارق مرة أخرى، لكن أعتقد أن اللاعبين أظهروا لنا حقبة جديدة في كرة القدم اليابانية، فإذا استمر هذا الوضع فأنا على ثقة من أننا سنتمكن من التغلب على هذا الحاجز”.


© 2000 - 2023 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك