بعد إعلانه الغريب عن إصابته بـ"كوورنا".. إبراهيموفيتش يتصدر الترند العالمي

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2020 - 05:07
زلاتان إبراهيموفيتش
زلاتان إبراهيموفيتش

تصدر المهاجم السويدي "زلاتان إبراهيموفيتش" قائمة الأكثر تداولًا على نصات التواصل الاجتماعي حول العالم بعد دقائق من إعلان إصابته رسميًا بفيروس "كورونا"، وخضوعه للحجر الصحي في المنزل.

ويعود سبب اهتمام روّاد مواقع التواصل الاجتماعي بنبأ إصابة "إبراهيموفيتش" بالفيروس هو لطريقته الغريبة وتصريحاته الغريبة، حيث كتب على "تويتر" قائلًا: "لقد كانت نتيجة اختبار كورونا أمس سلبية، واليوم إيجابية، لا توجد أعراض على الإطلاق، كان لدى كورونا الشجاعة ليتحداني، إنها فكرة سيئة".

وكان "إبراهيموفيتش" غرد سابقًا بغرابته المعتادة قائلًا "إن لم يأت الفيروس إليّ فسأذهب إليه"، متحديًا "كورونا" في بداية انتشار الوباء العالمي.

ولاقت تغريدة السويدي رواجًا كبيرًا وسخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاعلت معها حسابات رياضية عالمية وشخصيات مشهورة على "تويتر"، كما تصدر وسم "Zlatan" الأكثر تداولًا على "تويتر".

وجاءت التعليقات في معظمها ساخرة من تغريدة "إبراهيموفيتش" التي يتحدى فيها "كورونا"، حيث كتب حساب (Barstool Sports) الرياضي "زلاتان لا يخاف من كوفيد.. كوفيد يخاف من زلاتان".

أما حساب 433 الرياضي العالمي فعلق "لنأخذ دقيقة صمت على كوفيد-19".

وتساءل الممثل والمخرج البريطاني "كريس أديسون": "هل سيخلص العالم من كوفيد الآن؟".

في حين رد المصور الهندي العالمي "روهان شريسثا" على تغريدة "إبرا" قائلًا "بطل".

وكان المهاجم السويدي يستعد للظهور مع الروسونيري، في مواجهة بودو جليمت يوم الخميس الماضي، ضمن المرحلة التمهيدية للدوري الأوروبي.

وقال النادي في بيان رسمي: "تبين ظهور عينة إيجابية لـ"زلاتان"، بعد القيام بالجولة الثانية من المسحة الطبية، اللاعب تم نقله للمنزل على الفور من أجل الخضوع للحجر الصحي.

ويصبح بذلك "زلاتان" هو اللاعب الثاني في ميلان الذي يصاب بالوباء، بعد زميله "ليو دوراتي".

لقراءة المزيد على البوابة:

رسمياً: إصابة إبراهيموفيتش بفيروس كورونا

مواضيع ممكن أن تعجبك