حدادًا على ضحايا تفجير بيروت.. الديوان الملكي الأردني ينكس علم ساريته 3 أيام

منشور 05 آب / أغسطس 2020 - 04:45
تنكسي العلم الأردني
تنكسي العلم الأردني

يُعتبر تقليد تنكيس العَلَم (خفض العلم من على السارية) رمزًا للاحترام والحداد والضيق أو في بعض الحالات كتحية أو حتى للإستسلام، إلا في المملكة العربية السعودية لاحتوائه على عبارة (لا إله إلا الله).

وفي الوقت الذي خيم فيه الحزن على العالم أجمع بعد حادث انفجار بيروت الكبير، أعلن الديوان الملكي الأردني تنكيس علم السارية على المدخل الرئيسي للديوان اعتبارًا من اليوم الأربعاء ولمدة 3 أيام، حدادًا على أرواح ضحايا انفجار مرفأ بيروت.

ونشر الحساب الرسمي للديوان  الملكي عبر موقع التدوين "تويتر" صورة للعلم المُنكس، وأرفقها بتغريدة جاء فيها: "الديوان الملكي الهاشمي يعلن عن تنكيس علم السارية على المدخل الرئيسي للديوان الملكي اعتبارا من اليوم الأربعاء ولمدة ثلاثة أيام، حداداً على أرواح ضحايا انفجار مرفأ بيروت، الذي وقع أمس الثلاثاء #الأردن #لبنان".

كما وجه العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، بتجهيز مستشفى عسكري ميداني لإرساله إلى جمهورية لبنان، وذلك بعد الانفجار الكبير الذي وقع في مرفأ بيروت الذي خلّف 100 قتيل، إضافة إلى نحو 4000 جريح.

وسيضم المستشفى الميداني، جميع الاختصاصات والطواقم الطبية، للمساهمة في تقديم الخدمة الطبية والعلاجية ومساندة الأشقاء في لبنان. (بحسب ما أفاد الديوان الملكي الأردني)

وكان العاهل الأردني بعث برقية تعزية إلى الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، بضحايا انفجار مرفأ بيروت.

للمزيد على اختيار المحرر:

عروس بيروت.. لحظات مروّعة تروي حكايات على هامش انفجار لبنان

تضامنًا مع ضحايا انفجار بيروت.. برج خليفة يضاء بألوان العلم اللبنان

 

مواضيع ممكن أن تعجبك