للأسبوع الثالث على التوالي.. فرنسيون يحتجون ضد "بطاقات المرور الصحية"

منشور 01 آب / أغسطس 2021 - 04:55
فرنسا
فرنسا

شهدت العاصمة الفرنسية باريس ومدن أخرى احتشاد آلاف الفرنسيين يوم أمس السبت للاحتجاج على قيود "كورونا" الجديدة ومنها "بطاقة المرور الصحية" في الوقت الذي تستعد فيه بلادهم لموجة رابعة من الوباء.

وقال متحدث باسم الشرطة إن المتظاهرين هاجموا قوات الأمن وأصابوا ثلاثة منهم، فيما قال وزير الداخلية "جيرالد دارمانين" على "تويتر" إنه تم اعتقال 19 متظاهرًا بينهم 10 في باريس.

فرنسا

وللأسبوع الثالث على التوالي، شهدت مدن مثل مرسيليا وليون ومونبلييه ونانت وتولوز، خروج آلاف الفرنسيين الى الشوارع للاعتراض على إجراءات الرئيس "إيمانويل ماكرون" الجديدة بشأن فيروس "كورونا" وكذلك على فرض نظام "بطاقات المرور الصحية" في البلاد.



وتشمل "بطاقة المرور الصحية"، بنسختها الورقية أو الرقمية، بيانات عن خضوع صاحبها لفحوص كورونا أو للتطعيم أو تلقيه العلاج من مرض "كوفيد-19"، كي يتم أخذ هذه المعلومات بعين الاعتبار لدى السماح له بحضور فعاليات عامة أو السفر إلى خارج البلاد وغيرها من تنقلاته.

وقال مسؤول بوزارة الداخلية إن 209.090 تظاهروا في أنحاء فرنسا من بينهم 14.250 في باريس وحدها.

وقالت معلمة تتظاهر في باريس: "نحن نخلق مجتمعًا منفصلًا وأعتقد أنه من غير المعقول أن نفعل ذلك في بلد يحترم حقوق الإنسان، لذلك نزلت إلى الشوارع، ولم أعترض من قبل في حياتي. أعتقد أن حريتنا في خطر".

يذكر أن الجمعية الوطنية الفرنسية صوتت في شهر مايو الماضي ضد "بطاقة المرور الصحية" بـ108 أصوات مقابل 103 أصوات.

كما تعرضت فكرة "بطاقة المرور الصحية" لانتقادات لاذعة من قبل نواب اليسار الذين تحدثوا عن مخاطر "فلسفة المراقبة الاجتماعية"، فيما وصف ممثلو الحكومة والنواب الموالون لها هذه الوثيقة بأنها "شرط لا بد منه للحرية".

فرنسا

كما يُمنع الزوار الذين يذهبون إلى المتاحف ودور السينما أو حمامات السباحة بالفعل من الدخول إذا لم يتمكنوا من إبراز تصريح الصحة الذي يوضح أنهم تلقوا تطعيمًا ضد COVID-19 أو خضعوا مؤخرًا لاختبار سلبي.

الأولمبية السعودية تهاني القحطاني تصدر الترند بعد خسارتها أمام الإسرائيلية في طوكيو 2021
الشيخة الإماراتية لطيفة تحتفل بيوم ميلاد نجلها محمد.. وصور من الحفل
أمير أردني يدخل القفص الذهبي.. فيديو وصور من حفل الزفاف

مواضيع ممكن أن تعجبك