"ليظهروا أكثر شبابًا".. موضة اللحى المصبوغة تجتاح شوارع بنغلاديش

منشور 23 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 12:13
موضة اللحى المصبوغة تجتاح شوارع بنغلاديش
موضة اللحى المصبوغة تجتاح شوارع بنغلاديش

إذا كنت في زيارة لبنغلاديش في الوقت الحالي، لا تفاجأ عند رؤيتك لرجال بلحى ذات ألوان زاهية يتجولون في شوارع دكا، فالأمر ليس له علاقة بالدين أو بالتقاليد وإنما بمقاييس الجمال لديهم.

إذ تشهد العاصمة البنغالية دكا انتشارًا للحى المصبوغة بالحناء بين الأحمر الفاقع وتدرجات مختلفة من البرتقالي، حيث يعتقد المسنون أن تلك الألوان تمنحهم مظهرًا أكثر شبابًا.

وفي الفترة الأخيرة، بدأت شعبية الحنة ترتفع إلى مستويات جديدة في بنغلاديش، فبات من المستحيل المشي في الشوارع دون رؤية هذه اللحى المصبوغة بألوان زاهية.

وينتشر الشعر البرتقالي إما على اللحى أو الشاربين أو الرأس بفضل شعبية الصباغ المأخوذ من نبتة الحناء.

ويقول مهبوبول بشار: "أستخدم الحناء منذ أشهر وأحب الأمر"، فيما تعكس بسمته فرحته بمظهره الجديد.

ويقول الحلاق شوفو داس: "في الماضي كنا نادرًا ما نتلقى زبائن لهذه الخدمة، لكن الآن ثمة زبائن يأتون أسبوعيًا لصبغ لحيتهم".

ويوضح وهو يضع الحناء المستوردة من الهند على لحية زبون: "صباغ اللحية يحتاج إلى 40 دقيقة لتصبح حمراء ولامعة، والعملية بخسة الثمن وتكلف 15 تكا (أربعة سنتات من الدولار الأمريكي)".

لمزيد من اختيار المحرر:

بوستر فيلم يحرج رئيسة وزراء بنغلاديش 

مواضيع ممكن أن تعجبك