هربًا من لدغات الحشرات .. بقر ياباني في ثوب حمار وحشي

منشور 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 05:03
مجموعة أبقار
مجموعة أبقار

توصل باحثون زراعيون في اليابان الى تقنية "صديقة للبيئة" من أجل حماية الأبقار من لدغات الحشرات والذباب برسم خطوط بيضاء وسوداء على أجسادها.

وأفادت دراسة نشرت في مجلة PLOS One للأبحاث العلمية بأن الأبقار السوداء المطليّة باللون الأبيض لتبدو وكأنها الحمر الوحشية أقل احتمالًا للدغات ذبابة الخيل المزعجة بنسبة 50٪ تقريبًا.

وقام الباحثون برسم خطوطًا على أجساد 6 بقرات وشكّلوها على هيئة الحمير الوحشية، مستفيدين من الفرضية العلمية التي تقول إن الخطوط البيضاء والسوداء على جسم حمار الوحش تُضلل الحشرات وتحمي الحيوان من لدغات الذباب.

كما وجد الباحثون أن الأبقار غير الملونة بخطوط سوداء تعرضت لـ 110 لدغة في 30 دقيقة، ولكن الأبقار بالأبيض والأسود تعرضت للدغات أقل بنسبة 60% في نفس الفترة الزمنية.

وعادة ما يستخدم المزارعون المبيدات الحشرية لحماية المواشي من الأمراض، لكن الآفات الطائرة تكتسب مقاومة مستمرة في مواجهة المبيدات، ما يجعل مهمة مكافحتها أكثر صعوبة، كما يعاني المزارعون من أثر المبيدات في تلوث الهواء والمياه الجوفية.

لدغات الذبابة تكلّف مليارات الدولارات في صناعة الماشية

عندما تكون الأبقار العاجزة ضحية لدغات الذبابة، فإنها تلسع البشر الذين يمتلكونها أيضًا. فالذباب يتدخل في رعي الأبقار وتغذيتها وفراشها، وتسبب في النهاية الى خسارة الإنتاج.

وقال الباحثون إنه نظرًا لعدم قدرت الأبقار على الهرب من الذباب، فإنهم تبذل جهدًا إضافيًا لتجنبها، من خلال المطاعيم وختم أرجل الأبقار وتجنب تراكم النفايات وهو ما يكلف المليارات في هذا المجال.

لمزيد من اختيار المحرر:

"بقرة بحر" يتيمة تتحول الى نجمة على مواقع التواصل الاجتماعي

مواضيع ممكن أن تعجبك