ملك البحرين يدعو للحوار والمعارضة تعود للاعتصام

منشور 31 أيّار / مايو 2011 - 03:28
ملك البحرين يدعو للحوار
ملك البحرين يدعو للحوار

قالت وكالة انباء البحرين ان الملك حمد بن عيسى ال خليفة دعا الى "حوار للتوافق الوطني... دون شروط مسبقة" بدءا من أول يوليو تموز.

وتأتي الدعوة للحوار في الوقت الذي تعد فيه الحكومة لرفع الاحكام العرفية يوم الاربعاء. وكانت تلك الاحكام فرضت في مارس اذار لاعادة النظام وفض حركة الاحتجاج المطالبة بالديمقراطية.

وقالت الوكالة ان الملك دعا "الجميع للمبادرة الى الاشتراك فيه (الحوار) من خلال استشراف المستقبل واستخلاص المرئيات من أجل دفع عجلة الاصلاح لمزيد من التطور في كافة المجالات والمساهمة في ترسيخ قواعد المشروع الاصلاحي."

وكان البحرينيون يترقبون كلمة ملكهم متوقعين مبادرات حوارية كبيرة، والعفو عن عدد كبير من المعتقلين وبعودة المفصولين وإشراك ولي العهد، الأمير سلمان بن حمد، في الحوار مع المعارضة التي توعدت باحتجاجات يومي الأربعاء والجمعة المقبلين، إثر وقف العمل بـ"قانون السلامة الوطنية."

وفي الأثناء، أصدرت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية بيانا أكدت فيه استمرار العمل من أجل المطالب السياسية الرئيسية التي رفعتها الغالبية العظمى في انتفاضة 14 فبراير، وهي الحرية والكرامة لجميع أبناء البحرين شيعة وسنة، عبر نظام ملكي دستوري متطور، انطلاقا من المبادئ السبعة التي أعلنها ولي العهد بتاريخ 13 مارس/آذار 2011.

ودعت الحركة في بيان إلى تبني أسلوب المسيرات والاعتصامات المؤقتة بدل التجمع في مكان واحد، وأبدت تمسكها بحق التعبير عبر المسيرات والاعتصامات، وبالحل السياسي طريقاً للخروج من الأزمة ولتقريب وجهات النظر وإحداث المصالحة الوطنية التي تحتاجها البلاد من أجل الاستقرار والتنمية.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك