دريد لحام ورغدة فنانون تضعهم الازمة السورية على خط النار!

منشور 01 نيسان / أبريل 2013 - 12:55
الفنان السوري دريد لحام
الفنان السوري دريد لحام

يبدو أن الفنانين دريد لحام ورغدة سيكونان أول ضحايا النظام السوري، فبعد الأزمة التي تسببت فيها الفنانة السورية رغدة أثناء إلقائها لقصيدة بالأوبرا المصرية ومحاولة أحد الشباب الاعتداء عليها لموقفها الداعم لبشار الأسد، يواجه الفنان دريد لحام حرباً شديدة بدأت بتصريحات نسبت إليه بأنه.. إن تخلى بشار الأسد عن الحكم سيتنازل هو عن جنسيته السورية.

دريد نفى التصريح الذي نسب إليه وأكد أنه لم يدل بأية تصريحات تفيد ما نشر على المواقع الإليكترونية، وأنه لم يجر حوارات لقناة المنار التي نسب التصريح لها. وما حدث مع رغدة ولحام يتكرر بشكل آخر مع عدد من الفنانين الذين يعانون من توقف أعمالهم الفنية في سوريا ولجوئهم إما للدراما الخليجية أو المصرية.

ويرى بعض الفنانين أنهم سيكونون ضحية للنظام السوري الذي يدعمونه رغماً عن أنفسهم.. في حين أعلن كثيرون عن رأيهم صراحة ومنهم جمال سليمان وكندة علوش وجومانا مراد وكثيرون، خرجوا من سوريا إلى دبي ومصر بحثاً عن الأمان كما فعلت أصالة نصري التي تندد كل يوم بجرائم نظام بشار الأسد، وقامت منذ أيام بزيارة إلى لبنان لتؤكد عدم خوفها من نظام الأسد رغم ما تردد عن استهدافها إذا ما ذهبت إلى بيروت.


© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك