دلال عبد العزيز قد تخضع لهذه العملية الخطرة.. وعائلتها ترفض!

منشور 01 آب / أغسطس 2021 - 07:21
دلال عبد العزيز
دلال عبد العزيز

يتمسك الجميع بأمل شفاء الفنانة المصرية دلال عبد العزيز التي لا تزال تعاني من مضاعفات إصابتها بفيروس كورونا، حيث أنها أمضت ما يريد عن ثلاثة أشهر في المشفى.

وأفادت إحدى الصحف المصرية أن الأطباء اقترحوا على عائلة دلال عبد العزيز إجراء عملية زراعة رئة لها قبل نقلها إلى مشفى آخر لتلقي العلاج، إلَّا أنهم رفضوا ذلك بشدة نظرًا لخطورة العملية.

ويأتي اقتراح الأطباء لإجراء مثل هذه العملية الخطرة بسبب معاناة عبد العزيز من تليف في الرئة الناجم عن إصابتها بفيروس كورونا، إضافة إلى حاجتها للبقاء على جهاز الإكسجين حتى إذا ما تقرر نقلها للمنزل.

وفي وقت سابق، كشف الإعلامي المصري محمد علي خير آخر التطورات الصحية لوالدة الفنانتين نيلي ويمي سمير غانم، حيث أشار أنها ما تزال في غرفة العناية المركزة، إذ لم تطأ قدمها الأرض ولا تستطيع مغادرة فراشها بعد، كما أنها موصولة بأنبوب أكسجين مُعلَّق في أنفها.



دلال عبد العزيز لا تعلم بوفاة زوجها سمير غانم

 

ويجدر الإشارة إلى أن عبد العزيز لا تعلم بحقيقة وفاة زوجها النجم المصري الراحل سمير غانم بعد، فقد طلبت من ابنتيها توجيه رسالة له، جاء فيها: "قولوا لسمير أني كويسة، وخلوه يشد حيله".

وأثارت الرسالة تعاطف الجمهور الذي تمنى الشفاء العاجل للممثلة والتي ما زالت ترقد في العناية إلى يومنا الحالي نتيجة الأعراض الجانبية لـ فيروس كورونا، كما أنهم وجهوا الدعاء بالرحمة للراحل والذي توفي بسبب الأعراض الجانبية للفيروس.

دلال عبد العزيز

وفاة سمير غانم!

 

يذكر أن سمير غانم فارق الحياة عن عمر ناهز الـ83 عامًا، وأشيع أن السبب إصابته بفيروس كورونا، إلَّا أن صهره الممثل المصري حسن الرداد أكًد أن ذلك ليس السبب الرئيسي للوفاة، وفي وقت لاحق أكد شقيق الراحل أن سمير تخطى فيروس كورونا وأصيب بمضاعفات على رأسها مرض "الفطر الأسود" الذي أنهى حياته وحياة الكثيرين في الهند. وينشأ الفطر الأسود بسبب عفن موجود في التربة والمواد العضوية المتحللة مثل الأوراق المتعفنة "بحسب المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها".

سمير غانم ودلال عبدالغزيز

علاقة دلال عبد العزيز وسمير غانم

 

يذكر أن قصة حب دلال وسمير بدأت بمشاركتهما في مسرحية "أهلًا يا دكتور"، حيث استمر عرض المسرحية لسنوات وظلا في قصة حب لمدة 5 سنوات دون أن يعترف أي منهما للآخر، حيث أكثر شي لفت نظر دلال بالراحل هو حرصه على فتح باب السيارة لها وتقديم زهر الفل.

وقد كانت دلال هي من بادرت بطلب يد سمير غانم، فقد كانت إحدى معجباته إذ أن فارق العمر بينهما 23 عامًا، كما أنها كانت تطارده وراهنها العديد على الزواج منه، وقال الراحل في إحدى لقاءاته ممازحًا: " تزوجتها علشان أخلص من مطاردتها".

واستذكرت عبد العزيز في إحدى اللقاءات إحدى لحظات شقاوتها: "كنت بركن تحت بيته وأغطي العربية  علشان ييجي براحته، فيلاقين أنا جوة الشقة". وعندما كان يتحدث الكوميديان الشهير عن هذه المرحلة كان يقول: "تزوجتها  علشان اخلص من مطارداتها، دلال كانت لما تلاقيني مسافر علشان مسلسل كانت لازم تشترك فيه أو تروح تعمل مسلسل تاني في نفس المكان".

مواضيع ممكن أن تعجبك