لافتة محزنة معلقة على باب غرفة دلال عبدالعزيز.. "المريضة لا تعلم أي شيء عن زوجها"

منشور 02 حزيران / يونيو 2021 - 01:30
دلال عبدالعزيز وسمير غانم
دلال عبدالعزيز وسمير غانم

 

ما زال الجميع قلقًا إزاء صحة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز التي تتواجد حاليًا في المشفى نتيجة إصابتها بفيروس كورونا، وخاصة بعد وفاة زوجها النجم الكبير سمير غانم قبل عدة أيام، فقد قررت عائلتها إخفاء خبر وفاة زوجها لحين تحسن حالتها.

ويبدو أن الجميع يحاول قدر الإمكان إخفاء خبر الوفاة بأقصى إمكانياتهم، حيث نشرت إيمي سمير غانم عبر حسابها على موقع "إنستغرام" صورة للافتة معلقة على باب غرفة والدتها في المشفى، مكتوب عليها: "المريضة لا تعلم أي شيء عن زوجها".

وقد وضعت اللافتة من أجل تنبيه الممرضين والأطباء؛ كي لا يقدموا لها التعازي أو إبلاغها بوفاة سمير غانم.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by البوابة (@albawabame)

 

حالة دلال عبدالعزيز الصحية

 

وكشفت مصادر طبية في المشفى المشرف على حالة دلال عبد العزيز التطورات الصحية لحالتها التي تفاقمت سوءًا نتيجة فيروس كورنا، فقد أكِّد أن حالتها غير مستقرة، فقد أصيبت بتليف شديد في الرئتين؛ لهذا تحتاج للأكسجين طوال الوقت، لذلك وضعت على جهازي أكسجين "هاي فلو نزيل" و"باي باب".

ويساعد هذين الجهازين على ضخ الأكجسين للجسم؛ لأن الرئتين لم تعد قادرة على التنفس بشكل طبيعي.



وقد حاولت المشفى إجراء أشعة مقطعية لها، لكن تراجعت عن هذا القرار لخوفها من تأثر دلال خلال عملية النقل.

وأوضح المشفى أن مسحة فيروس كورونا ونتيجتها ليست العامل الحاسم في عملية شفائها، وإنما حالة الرئتين.

دلال عبد العزيز لم تعلم بوفاة سمير غانم

 

أما حول معرفتها بوفاة زوجها فقد أكد زوج دنيا سمير غانم أنها لحد الآن لا تعلم بالأمر كما أنهم أزالوا التلفزيون من المستشفى وحرصوا على أن لا يخبرها أحد بالأمر حتى تتحسن حالتها، وأضاف أنهم يرتدون الملابس المُلونة أمامها ولكن على الرغم من ذلك هنالك إحساس بأنها علمت بوفاته أو بالأحرى شعرت بذلك.

سمير غانم ودلال عبدالغزيز

مواضيع ممكن أن تعجبك