هل أصبح ليوناردو دي كابريو قريباً من الأوسكار؟!

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2016 - 10:21

زادت حظوظ ليوناردو دي كابريو في الفوز بـ(أوسكار) مع اقتراب الإعلان عن الترشيحات لهذه الجوائز العريقة الخميس إثر حصوله على جائزة «غولدن غلوب» عن دور صائد الحيوانات المتعطش للانتقام في فيلم «ذي ريفننت».

ولم يخف الممثل الأميركي البالغ من العمر 41 عاما فرحته الأحد عند تسلمه جائزة أفضل ممثل في فيلم درامي التي قد تبشر بفوزه بـ(أوسكار) وهي جائزة لم يفز بها بطل فيلم «تايتانك» بعد.

وكما هي العادة كل سنة، يتوافد أشهر النجوم إلى حفل توزيع جوائز «غولدن غلوب» التي تغذي نتائجها التكهنات بشأن «الأوسكار» أعرق الجوائز السينمائية التي من المزمع توزيعها في الثامن والعشرين من فبراير. وقد حصد «ذي ريفننت» الجوائز الرئيسية في حفل «غولدن غلوب»، مع اختياره كأفضل فيلم درامي واختيار دي كابريو أفضل ممثل في فيلم درامي وأليخاندرو إيناريتو أفضل مخرج.

ويروي الفيلم قصة انتقام صائد الحيوانات هيو غلاس في القرن التاسع عشر الذي تركه زملاؤه ينازع واقدموا على قتل ابنه. وهو صور وسط مشاهد برية خلابة تغطيها الثلوج.

ويبدو فوز الممثل الأميركي بجائزة أوسكار أفضل ممثل «شبه مؤكد» هذه السنة بعد أن كان قد رشح سابقا أربع مرات لهذه المكافأة لكن من دون أن يوفقه الحظ، على ما يقول سكوت فينبرغ من مجلة «ذي هوليوود ريبورتر».

وأكد الصحفي أنه حتى لو لم يعلن بعد عن أسماء المرشحين النهائيين لجوائز «أوسكار» المزمع تعميمها الخميس، «لا أدري كيف سوف يخسر هذه المرة».


© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك