هل ريم الرياحي الممثلة التونسية التي أوقفت بتهمة "الزنا"؟

منشور 09 آب / أغسطس 2022 - 01:10
ريم الرياحي
ريم الرياحي

تساءل رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول هوية الفنانة التونسية، التي أوقفتها السلطات الأمنية التونسية بعدما اكتشف تورطها في قضية "زنا" وتعاطي مخدرات، حيث قدَّم زوجها شكوى ضدها بعد ملاحظته رجل غريبًا يدخل إلى منزله برفقتها عن طريق كاميرات المراقبة.

الكشف عن هوية الفنانة التونسية التي جرى توقيفها

ولم يكشف عن هوية الفنانة التونسية، بل قيل أنها ممثلة مشهورة وزوجها مخرج تونسي معروف يتنقل بين فرنسا وتونس.

وبعد انتشار الأخبار، بدأت التكهنات حول هوية الفنانة، وادعي أنها الممثلة ريم الرياحي المتزوجة من المخرج التونسي مديح بلعيد، والذي يقطن في فرنسا.

ريم الرياحي

وشارك الكاتب والناشر التونسي، كارم الشريف، منشور عبر حسابه في "فيسبوك"، كتب فيه: "الممثلة هي ريم الرياحي وزوجها المخرج مديح بلعيد، أنا لن أرحم المنحطات والمنحطين".

من جهة أخرى، كان للإعلامية التونسية، بية الزردي، رأي آخر، فقد نفت الأخبار في تصريح إعلامي، قالت فيه: "النجمة التونسية ريم الرياحي ليس لها أي علاقة بما يتم تداوله عن إيقاف ممثلة تونسية معروفة بقضية زنا وزوجها المخرج السينمائي التونسي الذي يتردد عادة على فرنسا ويسكن بشقة بحي النصر“.

وتابعت: "ريم الرياحي من أكثر الفنانات أخلاقا واحتراماً في الوسط الفني".

وإلى الآن لم تنفِ الريحاني الأخبار المتداولة، رغم تردد اسمها بشكل كبير، بل لا تزال تلتزم الصمت.

السلطات الأمنية التونسية تلقي القبض على فنانة تونسية بتهمة "الزنا"

والجدير بالإشارة إلى أن السلطات الأمنية التونسية تمكنت من ضبط الفنانة التونسية برفقة عشيقها في منزل زوجها، حيث عمل الأخير على إعداد كمين محكم لهما لإمساكهما في الجرم المشهود، ثم اتصل بالعناصر الأمنية من أجل إلقاء القبض عليها.

وأوقفت النيابة العامة كلًا من الفنانة وعشيقها للتحقيق معهما في جريمتي الـ"زنا" وتعاطي المخدرات، بعد تفتيش الشقة.

ووفق ما نقله موقع "إرم نيوز"، أفيد أن الزوج هو مخرج سينمائي معروف في تونس، وتقدم بشكوى ضد زوجته التي يسكن معها في شقته الكائنة في حي النصر، بعدما لاحظ في تسجيلات كاميرات المراقبة في شقته- التي لا تعلم الزوجة بوجودها- أنها تدخل شاب إلى منزلها دون علمه.

والجدير بالإشارة إلى أن هناك العديد من الفنانات التونسيات ممن أوقفن بتهم مختلفة، من بينهم الفنانة بثينة محمد، التي أوقفتها السلطات في قضية تعاطي وترويج الكوكايين، إلى جانب الفنان نور شيبة وابن حارس مرمى سابق دولي، بالإضافة إلى شخصين آخرين .

وجرى إخلاء سبيل بثينة محمد، وكان أول تعليق لها: "اللهم إني أسألك رد القضاء ولكن أسألك الطف فيه..الحمدلله أنا بخير وسلامة ويوفي الكلام".

فنانة تونسية


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك