بايل يقضي أيامه الأخيرة في ريال مدريد

بايل يقضي أيامه الأخيرة في ريال مدريد
2.5 5

نشر 23 شباط/فبراير 2018 - 14:51 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
غاريث بايل
غاريث بايل

يبدو أن رحيل غاريث بايل عن صفوف ريال مدريد أصبح مسألة وقت، ويعزز هذا التصور جلوسه خلال المباريات الأربع الأخيرة ثلاث مرات على مقاعد البدلاء، مما دفع البعض إلى التأكيد على رحيله صوب وجهة جديدة نهاية الموسم الجاري.

لم يكن أحد يتوقع ما حدث مع الجناح الويلزي عندما حل ريال ضيفاً على منافسه ليغانيس في مباراة مؤجلة من الدوري الإسباني أراح فيها المدرب زين الدين زيدان النجم كريستيانو رونالدو ولوكا مودريتش وتوني كروس، ومع ذلك جلس بايل مرة أخرى على مقاعد البدلاء.

وآثر المدير الفني لريال مدريد، الرهان على لوكاس فاسكيز وماركو آسينسيو، اللذين قدما أداءً رائعاً في المباراة التي فاز فيها الملكي بنتيجة 3-1.

ودخل بايل اللقاء في الشوط الثاني، لكنه أخفق في استغلال الفرصة للعودة للتألق.

وأكدت صحيفة "ماركا" الإسبانية أمس بشكل قاطع أن الويلزي لن يستمر مع ريال مدريد، وأن إدارة النادي اتخذت القرار برحيله.

وقالت الصحيفة المدريدية: "وصل النادي إلى قناعة بأن عليه الاستغناء عنه".

فيما أشارت جارتها صحيفة "آس" إلى أن بايل تحول من لاعب لا يرقى إليه أي شك بالنسبة لزيدان إلى لاعب يمكن الاستغناء عنه وأن أداءه الحالي لا يساعده على إثبات ذاته.

ودفع ريال في 2013 أكثر من 100 مليون يورو لتوتنهام من أجل الحصول على خدمات بايل الذي لم يثبت إلا في مرات قليلة استحقاقه للسمعة التي انضم على ضوئها للنادي الإسباني، حيث حاز في ذلك العام على لقب اللاعب الأفضل في الدوري الإنجليزي.

ميسي يتطلع لتحطيم رقم جديد بعد فك عقدة تشيلسي
مانشستر يونايتد يعلن عن سعر دي خيا
الكشف عن هوية الناديين المهتمين بضم إيكاردي
تعرف على نتيجة قرعة دور الـ 16 من الدوري الأوروبي
رونالدو يهدد مساعي ريال مدريد

وغاب بايل خلال مسيرته مع ريال مدريد عن 73 مباراة، أي مباراة واحدة من أصل كل ثلاث مباريات يخوضها فريقه.

ويتكبد الجناح الويلزي عناءً كبيراً للعودة مجدداً لمستواه الفني بعد كل غياب، بسبب سماته البدنية والفنية التي تعوقه عن تحقيق هذا الهدف بشكل سريع.

ومنذ تعافيه من إصابته الأخيرة، لم يكمل بايل أي مباراة من مباريات فريقه ال ـ13 التي خاضها منذ عودته، وشارك ضمن التشكيلة الأساسية في سبعة لقاءات منها فقط.

وأحدث غياب بايل عن التشكيلة الأساسية لريال مدريد صداه الأكبر في مناسبتين، أولاهما في المباراة أمام باريس سان جيرمان ضمن ذهاب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا والتي كانت مصيرية للفريق، وثانيتهما أمام ليغانيس التي كان متوقعاً أن يجد فيها مكاناً أساسياً في ظل غياب العديد من النجوم، مما دفع الإعلام الإسباني لإثارة الشكوك حول مستقبله مع الفريق.

وتلقى النجم الويلزي انتقادات بسبب أدائه أمام باريس سان جيرمان، بعد أن استدعاه زيدان للمشاركة في الربع ساعة الأخيرة من المباراة، وهو النداء الذي لم يستجب له اللاعب بحماس كبير، وقد تكرر الموقف ذاته أمام ليغانيس.

ويلتقي ريال مدريد مع مستضيفه باريس سان جيرمان على ملعب بارك دو برانس في إياب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا في السادس من الشهر القادم، وهي المباراة التي لا يتوقع أحد أن يشارك فيها بايل ضمن التشكيلة الأساسية.

ويذهب البعض إلى ما هو أبعد من هذا بالتأكيد أن بايل لن يستمر الموسم المقبل مع ريال مدريد الذي يسعى لضم نجم آخر من طراز عالمي، وبيع الجناح الويلزي سيكون فرصة أكبر لتحقيق هذا الغرض.

ويعد الدوري الإنجليزي، الذي لا يزال يحتفظ فيه بايل بصورته كنجم كبير، أقرب المحطات التي قد يحط بها بحال رحيله عن ريال مدريد.

وعلق زيدان على إبقاء بايل على مقاعد البدلاء أمام ليغانيس قائلاً: "تعاون إيسكو و(كريم) بنزيمة بشكلٍ جيد، فيما قدم الجناحان لوكاس فاسكيز وماركو آسينسيو مستويات ممتازة.

"نجحنا في السير على الطريق الصحيح في هذه المباراة الصعبة، أنا سعيد بقدرتنا على الرد واستعادة توازننا سريعاً بعد تأخرنا بهدفٍ مبكر، تمكنا من التعادل بعد خمس دقائق فقط".

وأثنى "زيزو" أيضاً على القدرات الهجومية الهائلة التي بات يمتلكها الفريق حالياً، حيث قال: "فرضنا سيطرتنا على اللقاء في أغلب الفترات، نسلك الآن مساراً صحيحاً".

واختتم مدرب ريال تصريحاته قائلاً: "عدنا إلى المركز الثالث في ترتيب الدوري الإسباني مجدداً، وهدفنا الآن مواصلة التقدم من أجل الانقضاض على المركز الثاني".

وبهذه النتيجة، رد ريال مدريد اعتباره أمام ليغانيس، الذي تسبب في الإطاحة به من ربع نهائي كأس ملك إسبانيا هذا الموسم.

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar