رونالدو يرد على "إجحاف" يويفا بحقه

منشور 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 05:30
كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو

كشفت تقارير إعلامية إيطالية أن كريستيانو رونالدو قرر معاقبة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) على طريقته الخاصة، من خلال مقاطعة دوري الأمم الأوروبية التي أطلقها (يويفا) أخيراً هذا الموسم، كنوع من الاحتجاج على ظلمه.

ونقل موقع "فوتبول إيتاليا" عن الصحفي تانكريدي بالميري في موقع "توتوميركاتوويب" الإيطالي، أن رونالدو مهاجم يوفنتوس يعتقد بأنه تعرض للظلم والإجحاف من قبل يويفا منذ بداية الموسم وكذلك تعرضه لهجمة يقال أنها من تدبير ناديه السابق ريال مدريد.

وأشار الموقع إلى أن عدم تتويج رونالدو بجائزة أفضل لاعب سواء من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحاد الدولي لكرة القدم للموسم الماضي، إضافة إلى تعرضه للطرد بشكل مثير للجدل في مباراة يوفنتوس وفالنسيا في دوري أبطال أوروبا والتي فاز فيها فريقه 2-0 شكلت تفسيراً بتعرض رونالدو للظلم.

وتردد أن غياب البرتغالي عن صفوف منتخب بلاده، حيث يقضي حالياً إجازة في لشبونة مع عائلته بعيداً عن الضغوطات التي تعرض لها أخيراً، خاصة بعد اتهامه بالاعتداء الجنسي على عارضة أزياء أميركية في صيف 2009 بولاية لاس فيغاس، مرتبط بشكل كبير بمقاطعة للمسابقة الأحدث على أجندة الاتحاد الأوروبي "دوري الأمم".

آليغري يقود مشروع يوفنتوس الطموح
إبراهيموفيتش يهب للدفاع عن مورينيو
رئيس الاتحاد الفرنسي يستبعد استدعاء بنزيمة للمنتخب مجدداً
ساول يرفض برشلونة وريال من أجل أتلتيكو مدريد
بوغبا: منتخب فرنسا يضم لاعبين أحق مني بالكرة الذهبية

وأشار إلى أن هنالك ما يشبه "الاتفاق" بين رونالدو والمسؤولين في الاتحاد البرتغالي على استبعاداته الأخيرة من تشكيلة المنتخب، على أساس مقاطعة دوري الأمم الأوروبية وبالتالي التقليل من شأنها وعدم ظهوره في منافساتها احتجاجاً على ما يتعرّض له من يويفا خاصة بعد رحيله من ريال مدريد.

وكتب بالميري عبر حسابه على موقع "تويتر" أن رونالدو لا يريد أن يساهم بحضوره في نجاح بطولة الأمم الأوروبية، باعتباره نجم البطولة في ظل عدم مشاركة ميسي في منافساتها، وقد قرر الانسحاب منها متعمداً، لتكبيد يويفا خسائر لغيابه، وبالتالي لم يكن هناك بديل من الترويج لتلك المسابقة في ظل مقاطعته.


جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك