سواريز ينهي هيمنة ميسي ورونالدو

سواريز ينهي هيمنة ميسي ورونالدو
4.00 6

نشر 19 مايو 2016 - 16:01 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
لويس سواريز
لويس سواريز

بعد احتكار دام ست سنوات متتالية من النجمين الأشهر عالمياً الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو للقب هداف الدوري الإسباني، نجح المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز في كسر هذا الاحتكار وخطف اللقب بجدارة منهما.

وسقط كبرياء نجمي الكرة التاريخيين رونالدو مع ميسي بأقدام الهداف الموهوب الذي استطاع خطف اللقب للدوري الأشهر في العالم في آخر خمس مراحل من المسابقة.

واستطاع سواريز في آخر خمس مراحل بالليجا الاسبانية تسجيل 14 هدفاً كانت حاسمة في إهدائه اللقب وحفاظ فريق برشلونة على لقب بطل الدوري الاسباني أيضاً.

والمثير أن سواريز كان بعيداً عن الحصول على لقب الهداف حتى المرحلة 33 من المسابقة عندما تجمد رصيد أهدافه بعد انتهاء المرحلة 28 عند 26 هدفاً.

وصام الأوروغوياني عن التهديف خمس مراحل متتالية من الـ 29 حتي 33، لكن موهبته تفجرت وعاد ليهز الشباك بكل قوة في المرحلتين 34 و35 علي التوالي وسجل خلالهما ثمانية أهداف في شباك فريقي ديبورتيفو لا كورونيا وسبورتنغ خيخون بواقع أربعة أهداف في كل منهما وهو ما فتح الطريق أمامه للمنافسة بقوة.

والعودة مجدداً للصورة حتي نجح في إنهاء المسابقة وهو على القمة برصيد 40 هدفاً بفارق خمسة أهداف عن الثاني رونالدو فيما كان الفارق مع ميسي الذي حل ثالثاً 14 هدفاً.

التحدي

وظهر تحدي سواريز للثنائي ميسي ورونالدو من الموسم الماضي وكان الأول له مع برشلونة واستطاع أن يسجل 16 هدفاً في أول ظهور له متفوقاً علي نجوم سبقوه في الدوري الإسباني أمثال كريم بنزيمة وغاريث بيل.

ولويس سواريز سجل الستة عشر هدفاً في الموسم الماضي خلال نصف موسم فقط حيث غاب وقتها عن النصف الأول بسبب إيقافه الشهير من قبل الفيفا في مونديال 2014 إثر قيامه بالعضة الشهيرة للمدافع الإيطالي جيورجيو كييليني في مباراة منتخب بلاده أوروغواي مع إيطاليا بالمونديال.

ثاني المهاجمين

ويعتبر سواريز ثاني مهاجمي أوروغواي الذي ينجح في الحصول لقب هداف الليغا بعدما سبقه مواطنه دييغو فورلان في الحصول عليه موسم 2008-2009 وقت أن كان يلعب ضمن صفوف أتلتيكو مدريد.

ورغم تتويج سواريز بالحذاء الذهبي هذا الموسم، إلا أنه لم يسجل في عدد غير قليل من المباريات بالدوري بلغ عددها 16 مباراة فيما نجح في هز الشباك خلال 22 مباراة أخرى.

رونالدو وميسي

يذكر أن كلاً من رونالدو مع ميسي تقاسما الحصول على لقب الهداف في المواسم الستة الأخيرة فاز رونالدو به الموسم الماضي مسجلاً 48 هدفاً ووصيفه ميسي 43 هدفاً، بينما حقق رونالدو أيضاً اللقب الموسم قبل الماضي برصيد 31 هدفاً ووصيفه أيضاً ميسي 28 هدفاً.

فيما كان ميسي هو البطل موسمي 2012-2013 برصيد 46 هدفاً و2011-2012 برصيد 50 هدفاً وصيفه في الموسمين رونالدو 34 و46 هدفاً على الترتيب.

أما موسم 2010-2011 فقد كان اللقب من نصيب رونالدو برصيد 40 هدفاً ووصيفه ميسي 31 هدفاً بينما فاز ميسي باللقب موسم 2009-2010 34 هدفاً ووصيفه مواطنه غونزالو هيغواين وصيفاً 27 هدفاً ثم رونالدو ثالثاً 26 هدفاً.

© Copyright Eltahir House 2016

اضف تعليق جديد

 avatar