رئيس كوريا الجنوبية يلغي زيارته إلى بكين

منشور 10 أيّار / مايو 2001 - 02:00

قالت صحيفة كورية جنوبية يوم الخميس ان زعيم كوريا الشمالية كيم جونج ايل الغى زيارته الثانية المنتظرة الى الصين العام الحالي. 

وذكرت صحيفة جونجانج ايلبو ان كيم كان يعتزم التوجه الى مدينة شينجين في جنوب الصين في زيارة سرية تستغرق اسبوعا ابتداء من السابع من مايو ايار. 

ونقلت الصحيفة عن مسؤول كبير في حكومة كوريا الجنوبية قوله ان قرار كيم الغاء الرحلة له علاقة فيما يبدو بترحيل رجل يعتقد انه كيم جونج نام النجل الاكبر لزعيم كوريا الشمالية من اليابان التي دخلها بشكل غير مشروع الى الصين. 

ونسب الى المسؤول الذي لم تذكر الصحيفة اسمه قوله "يبدو ان الزعيم كيم قد ابلغ الصين انه سيكون من الصعب التوجه الى هناك بعد واقعة كيم جونج نام." 

وكانت اليابان قد رحلت الى الصين رجلا يعتقد انه ابن زعيم كوريا الشمالية وثلاثة من رفاقه بعد وصوله على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية اليابانية من سنغافورة واكتشف انه يحمل جواز سفر مزورا من جمهورية الدومنيكان. 

وقالت الصحيفة نقلا عن المسؤول انه كان من المقرر ان يرافق الزعيم الكوري الشمالي في زيارته للصين نجله الاكبر. ويعتقد ان كيم كان يعد نجله الاكبر ليخلفه في السلطة. 

ورفض مسؤولو كوريا الجنوبية التعليق على تقرير الصحيفة. 

وقال متحدث باسم وزارة التوحيد في كوريا الجنوبية "لا علم لنا بالتقرير وليس لدينا تعليق." 

وقام كيم بزيارة لم تسلط عليها الاضواء الى شنغهاي في يناير كانون الثاني الماضي حيث زار المنشات الصناعية. كما زار بكين في ايار/ مايو عام 2000 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك