حذاري من ترك طفلك أمام الألعاب الإلكترونية طويلًا

منشور 24 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2017 - 02:55
كلما بدأ المراهق في اللعب الإلكتروني المفرط، كلما زاد الخطر (shutterstock.com)
كلما بدأ المراهق في اللعب الإلكتروني المفرط، كلما زاد الخطر (shutterstock.com)

تخاف الأمهات من تعرض أبنائهم خاصة في مرحلة المراهقة من تعاطي المخدرات ولكنها في نفس الوقت تجعلهم يقضون فترات طويلة مع الألعاب الإلكترونية دون أن تعلم أنها بذلك تعرضهم لخطر نفسي مثل الإدمان، فإليكم التفاصيل.

تعاطي الكحول والمخدرات الصناعية، وأيضاً اللعب الإلكتروني والاستخدام المفرط لشبكات التواصل الاجتماعي، يمثل خطراً على صحة الشباب وفقاً لباحثين في ألمانيا.

دراسة: الإلعاب الإلكترونية مفيدة للأطفال

وقال جوندولف بِرج، رئيس اتحاد العاملين في الطب النفسي للأطفال والناشئة: "كلما بدأ الشباب في اللعب الإلكتروني المفرط، كلما زاد الخطر".

جاء ذلك في كلمة للخبير الألماني أمام منتدى للأطباء المتخصصين في مدينة كاسل.

وأشار برج إلى أن خطر الاستخدام المفرط لشبكات التواصل الاجتماعي وألعاب الإنترنت في تزايد، وقال: "إزداد هذا الموضوع أهمية بسبب توفر هذه الألعاب بشكل دائم من خلال الهواتف الذكية".

هل أطفالك مدمنون على ألعاب الفيديو؟

وأوضح برج أن معظم المتضررين من هذه الألعاب لا يذهبون للأطباء بسبب إدمانهم الإنترنت "ولكن الأطباء يعثرون على سبب الاضطراب بعد الحديث مع المرضى".

كما أضاف: "في الوقت الذي أنشغل فيه بالإنترنت، فإني أقصر في تعلم الاشياء التي تتوافق مع المرحلة العمرية"، وتابع: "كثيراً ما يضاف إلى هذا الإدمان، صعوبات أخرى مثل المخاوف الاجتماعية واضطرابات نقص الانتباه".

لمزيد من صحتكِ وجمالكِ:
أضرار الألعاب الإلكتروينة النَّفسيَّة على الأطفال
أخطار استخدام الأطفال الصغار لليوتيوب أكثر مما تتوقعي


© Copyright Al-Ahram Publishing House

مواضيع ممكن أن تعجبك