ما هو الفيروس المخلوي التنفسي؟ ولماذا يصيب الأطفال بشكل خاص؟

تاريخ النشر: 16 كانون الثّاني / يناير 2023 - 06:32
ما هو الفيروس المخلوي التنفسي؟ ولماذا يصيب الأطفال بشكل خاص؟
ما هو الفيروس المخلوي التنفسي؟ ولماذا يصيب الأطفال بشكل خاص؟

الفيروس المخلوي التنفسي Respiratory syncytial virus - RSV هو أحد أشهر الفيروسات الموجودة منذ القدم، وتصيب الجهاز التنفسي بشكل عام العلوي والسفلي خاصة عند الأطفال، والفيروس المخلوي التنفسي من الفيروسات التي تشبه الفيروسات المسببة للزكام والنزلات التنفسية أو ما تعرف بنزلات البرد.

ما هو الفيروس المخلوي التنفسي؟ ولماذا يصيب الأطفال بشكل خاص؟

لماذا يصيب الفيروس المخلوي التنفسي الأطفال بشكل خاص؟

الأطفال هم أكثر عرضة للإصابة بـ الفيروس المخلوي التنفسي خاصة الأطفال الرضع ودون سن العامين، لكن البالغين قد يكونوا قد أصيبوا في بداية حياتهم بهذا الفيروس وتكونت لديهم مناعة جيدة ما تقيه من الإصابات المستقبلية.

الفيروس التنفسي حاله حال باقي الفيروسات التنفسية، ويبدأبشكل موجي بسيط، لكن خلال فترة من فصل الخريف إلى بداية فصل الربيع تقريباً، وأكثر ذروة تكون في فصل الشتاء في شهر نوفمبر وديسمبر من كل عام تكون أعلى معدل للإصابات.

في الولايات المتحد الأمريكية الإصابة تصل إلى 50% من الأطفال سنويًا يصابوا في هذه الفترة بهذا النوع من أنواع الفيروسات.

كيف ينتشر الفيروس المخلوي التنفسي؟

ينتشر الفيروس المخلوي التنفسي من خلال اتصال رذاذ الشخص المصاب أو الطفل المصاب سواء كان بالعطس المباشر أو ملامسة الأسطح والأدوات، وفي بعض الأحيان تكون العدوى عن طريق المصافحة.

يستطيع الفيروس المخلوي التنفسي البقاء في الأسطح لساعات، وهذه مشكلة وهو شبيه بفيروس كورونا من حيث النمط أو المسار الانتشار والعدوى، لكن الفكرة أنه يصيب بشكل أكبر الأطفال، وهم مصدر العدوى الأساسية وليس البالغين، على عكس فيروس كورونا تكون الإصابة عن البالغين وكبار السن أكبر.

معدل انتشار الفيروس المخلوي التنفسي عالي جدًا بين الأطفال والرضع والأطفال الذين لديهم مشاكل معينة في الجهاز التنفسي، لكن حتى البالغين والمصابين بمرض السكري ومرضى الأزمة هؤولاء معرضون بالإصابة بـ الفيروس المخلوي التنفسي، لكن في الغالب لا تكون الإصابات قوية للبالغين.

أعراض الفيروس المخلوي التنفسي

  • قلة الشهية 
  • عطس مستمر
  • التهاب في الحلق
  • الصداع القوي
  • نزلات البرد 
  • سيلان في الأنف 
  • الاحتقان
  • السعال الجاف
  • الحمى 
  • الإسهال
  • في بعض الأحيان ضيق في التنفس
  • تغير في لون الجلد
  • التهاب في الرئة

تشخيص الفيروس المخلوي التنفسي

  • إجراء فحص لعينة تكون مأخوذة من داخل الأنف.
  • تصوير إشعاعي لمنطقة الصدر.
  • الحالة السريرية للمريض.
  • الإصغاء لصوت الرئتين.
  • قياس إشباع الدم بالأكسجين.
  • إجراء فحوص الدم للتأكد من وجود عدوى.

طرق علاج الفيروس المخلوي التنفسي

  • إذا كان في مشاكل في الجهاز التنفسي فيحتاج المريض إلى الدخول للمستشفى لوضع اجهزة اصطناعية إذا احتاج الأمر.
  • استخدام خافضات الحرارة لتخفيف حدة الحمى والألم.
  • شرب السوائل بكميات كبيرة لمنع جفاف الجسم.
  • يجب التحدث إلى الطبيب المختص قبل إعطاء الطفل أي أدوية.
  • النظافة الشخصية.
  • تناول الفيتامينات بانتظام خصوصاً الزنك، فيتامين سي، فيتامين د لتقوية المناعة.
  • تناول الغذاء الصحي المتوازن.
  • الأطفال الخدج الذين لديهم مشاكل فهم يحتاجون إلى وقاية خاصة مثل وضع أجسام مضادة أو أخذ بروتين خاص لهم.

العلاقة بين الفيروس المخلوي التنفسي وفيروس كورونا؟

فيروس كورونا بشكل عام، ونظراً لقوته وسرعة انتشاره أدى إلى احتلال جزء كبير جدًا من جهاز المناعة، وقلل من وجود الاحتكاك اللازم لنقل هذه الفيروسات خصوصاً بين الأطفال لأنه المدارس والحضانات أغلقت.

هناك دراسات وشواهد سريرية أن احتمالية الإصابة بـ فيروس كورونا تكون أعلى عند الأطفال إذا كانوا مصابين بـ الفيروس المخلوي التنفسي.

لكن إجمالاً، عندما يصاب جسم الإنسان بالتهاب فيروسي، في تلك الفترة، يبدأ الجهاز المناعي بتكوين مناعة خاصة تسمى "المناعة المدرغة" هذه المناعة ليست خاصة بالكورونا لكن الجسم يبدأ يتدرب على وجود فيروسات فيستطيع أن يقاوم نسبياً بالإصابة بالفيروسات الأخرى.

التصلب اللويحي: أعراضه، مضاعفاته، نصائح للتعامل معه
سرطان الثدي عند الرجال


© 2000 - 2023 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك