أعراض ارتفاع هرمون الحليب.. وما هي نسبته الطبيعية

منشور 17 تمّوز / يوليو 2022 - 07:29
أعراض ارتفاع هرمون الحليب

أعراض ارتفاع هرمون الحليب لا تقتصر فقط على النساء بل وقد تحدث أيضًا عند بعض الرجال لكنها أكثر شيوعًا بين النساء خاصة تحت سن ال ٥٠ عامًا، ولا تحدث هذه الأعراض نتيجة لسبب معين حيث يعتبر ثلث حالات فرط هرمون الحليب في الدم غير معروفة السبب، إلا أنها تعتبر مشكلة مهمة للغاية يجب الحرص على الإسراع في معالحتها حتى لا تسبب مشاكل صحية خطيرة.

هل يمكن أن يكون ارتفاع هرمون الحليب في الدم طبيعي؟

هرمون الحليب أو هرمون البرولاكتين (Prolactin) ، واحد من أهم الهرمونات التي يتم إفرازها من الغدة النخامية (Pituitary Gland) يساعد على تحفيز نمو الثديين لدى الإناث خلال مرحلة البلوغ وتعزيز نمو الغدد اللبنية في الثديين لدى النساء خلال فترة الحمل ومن ثَمَّ إنتاج الحليب خلال فترة الرضاعة لتوفير الغذاء للمولود من قِبل الأم وهذه الحالة الوحيدة التي يكون فيها ارتفاع مستوى هرمون الحليب في الدم مبرر بشكل طبيعي.

ما هو المستوى الطبيعي لهرمون الحليب؟!

ما هو المستوى الطبيعي لهرمون الحليب؟!

هرمون الحليب تختلف مستوياته الطبيعية في الدم على حسب هل المرأة حامل أو هل المرأة في فترة الرضاعة أم لا وكذلك تختلف بين الرجال والنساء.

  • المعدل الطبيعي عند الرجال يكون أقل من ٢٠ نانوجرام/ مليلتر.
  • المعدل الطبيعي عند النساء غير الحوامل يكون أقل من ٢٥ نانوجرام/ مليلتر.
  • المعدل الطبيعي عند النساء الحوامل يتراوح من ٨٠ : ٤٠٠ نانوجرام/ مليلتر.

‎أشهر مسببات لارتفاع هرمون الحليب في الدم

ارتفاع هرمون الحليب يعتبر حالة مرضية مؤثرة بشكل واضح وكبير على الجسم تسبب الكثير من المضاعفات إذا لم يتم تداركها في البداية ومعرفة المسببات الأساسية لها ومن أهم هذه الأسباب:

  • ورم برولاكتيني (prolactinoma) وهو أشهر ورم حميد تُصاب به الغدة النخامية، ويتسبب في فرط هرمون الحليب بشكل كبير ومتسارع.
  • ‎قصور الغدة الدرقية.
  • ‎بعض الأدوية الطبية التي تُستخدم في علاج الاكتئاب والذهان وأدوية ارتفاع ضغط الدم ومسكنات الألم الأفيونية وكذلك حبوب منع الحمل ومضادات الحموضة.‎
  • الإفراط في تناول أعشاب مثل الحلبة والشمر والبرسيم الأحمر حيث أن جميعها أعشاب تعمل على إدرار اللبن.‎
  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة.
  • التناول المفرط لوجبات عالية البروتين على فترة زمنية طويلة.
  • ‎التعرض لضغط نفسي شديد لمدة كبيرة.
  • ‎تهيج جدار الصدر بشكل مستمر وعنيف نتيجة لبعض الأمراض الجلدية مثل مرض الهربس النطاقي (Shingles)، أو نتيجة لجرح بمنطقة الصدر.
  • ‎الخضوع للعلاج الإشعاعي على المخ خاصة في منطقة قريبة من الغدة النخامية.

‎أعراض ارتفاع هرمون الحليب

‎أعراض اضطراب هرمون الحليب تعتبر كثيرة للغاية وتختلف اختلاف واضح بين النساء والرجال وذلك تبعًا لاختلاف المسببات الرئيسية المسؤولة عن حدوث هذا الاضطراب، هذا مع العلم أنه ليس بالشرط أن تحدث جميع الأعراض في وقت واحد، أو أن تحدث بنفس الدرجة لجميع المرضى.

‎أعراض ارتفاع هرمون الحليب عند الرجال

‎أعراض ارتفاع هرمون الحليب عند الرجال

‎غالبًا ما تكون الأعراض المصاحبة لارتفاع هرمون الحليب لدى الرجال أعراض مؤثرة بشكل صريح على العملية الجنسية وأعراض شكلية واضحة على جسد الرجل وهي كما يلي:

  • زيادة وكبر حجم الثديين بشكل ملحوظ.
  • ‎افرازات من الحلمة غالبًا ما تكون على هيئة حليب.
  • ‎انخفاض كثافة ونمو الشعر في الجسم.
  • ‎انخفاض وانعدام الرغبة الجنسية.
  • ضعف الانتصاب.‎

أعراض ارتفاع هرمون الحليب عند النساء

مشكلات ارتفاع هرمون الحليب لدى النساء كثيرة للغاية وتختلف تبعًا لاختلاف سن انقطاع الطمث، لهذا لا يمكن الحكم على الأعراض لدى النساء من منظور واحد فقط حيث يمكن لهذه الأعراض أن تكون:

  • ‎اضطراب واضح في الدورة الشهرية.
  • ‎انقطاع الطمث تمامًا في سن مبكر أي قبل سن الأربعين، وذلك بسبب التأثير على مستوى كلا من هرمون الأستروجين وهرمون البروجستيرون في الدم.
  • خروج إفرازات لبنية من الثديين في وقت غير وقت الحمل والرضاعة.
  • مواجهة صعوبة في الإنجاب بل والعقم في بعض الأحيان.
  • ‎زيادة شعر الوجه بشكل ملحوظ.
  • ‎ألم مستمر في الثديين.
  • ‎جفاف بالمهبل وهو ما يفسر معاناة بعض النساء من حدوث عدوى بشكل مستمر.
  • ‎ظهور حبوب الشباب بالوجه.
  • عدم الشعور بالراحة بل والشعور بألم عند ممارسة الجنس بسبب جفاف المهبل.

يجب التأكيد على أن أعراض ارتفاع هرمون الحليب للعزباء لا تختلف عن أعراض المرأة المتزوجة، وكذلك أعراض ارتفاع هرمون الحليب قبل الدورة الشهرية لا تختلف كثيرا عما إذا كان ارتفاع هرمون الحليب بعد الدورة الشهرية فغالبًا ما يتسبب أي ارتفاع لهرمون الحليب بشكل عام في تغير ملحوظ في تنظيم الدورة الشهرية بل وحدوث اضطرابات واضحة في عملية الإباضة والخصوبة.

هناك أعراض مصاحبة لارتفاع هرمون الحليب تتشابه لدى النساء والرجال مثل الصداع المستمر والقيء ومشاكل في الرؤية وانخفاض كثافة العظام التي تؤدي بدورها إلى تفاقم المشكلات الجسدية المصاحبة لهذه الأعراض.

‎مضاعفات ارتفاع هرمون الحليب في الدم

‎مضاعفات ارتفاع هرمون الحليب في الدم

‎لا يقتصر ارتفاع هرمون الحليب على الأعراض المباشرة له فقط بل قد يواجه مرض هذا الاضطراب الهرموني الكثير من المضاعفات الصحية التي تؤثر بدرجة كبيرة على حياتهم، فقد يصبح الاضطراب الهرموني مشكلة ثانوية مقارنة بالوضع السيئ التي تسببه هذه المضاعفات، لهذا يجب إدراك المشكلة بشكل مبكر قبل مواجهة أية مضاعفات مثل:

‎قصور في آلية عمل الغدة الدرقية

‎لا تفرز الغدة الدرقية الهرمون الخاص بها بشكل طبيعي بسبب تأثرها الملحوظ بمستوى هرمون البرولاكتين في الدم مما يجعل المرض يعاني من:

  • التعب والإرهاق والكسل أغلب الأوقات.
  • ‎زيادة الوزن.
  • الإمساك.
  • ‎عدم تحمل درجات الحرارة الباردة بل وارتداء ملابس ثقيلة خلال فصل الصيف.
  • ‎ألم مستمر في العضلات.

عدم القدرة على الإنجاب بشكل طبيعي

‎يتسبب ارتفاع هرمون الحليب في الدم في عدم انتظام الدورة الشهرية مما يتسبب بدوره في حدوث مشاكل في عملية التبويض وبالتالي يجعل احتمالية حدوث الحمل صعبة للغاية.

‎العقم لدى الرجال

‎الرجال الذين يعانون من أعراض ارتفاع هرمون الحليب غالبا ما يعانون من العقم وذلك بسبب خلل في عمل الخصيتين مما يتسبب في انخفاض هرمون التستوستيرون في الدم وبالتالي إنتاج ونمو عدد أقل من الحيوانات المنوية مما يؤثر على عملية التخصيب وحدوث حمل.

هشاشة العظام

تحدث هشاشة العظام نتيجة للتأثير المباشر لهرمون البرولاكتين على مستوى الأستروجين والبروجيسترون مما يتسبب في نقص كثافة العظام ونقص الكالسيوم بالعظام وبالتالي زيادة خطر الإصابة بالكسور.

تشخيص ارتفاع هرمون الحليب

تحليل مستوى هرمون الحليب في الدم هو الفحص الأولي لتشخيص ارتفاع هرمون الحليب حيث يتم تحديد مستوى هرمون البرولاكتين في دم المريض ومقارنته بالمستويات الطبيعية المعروفة هذا مع الحرص على عدم ممارسة الجنس قبل الفحص بيوم وكذلك عدم تناول الطعام على الأقل لمدة ٨ ساعات.

أشعة الرنين المغناطيسي على المخ قد يطلبها بعض الأطباء في حالة الشك في وجود ورم برولاكتيني في الغدة النخامية.

علاج أعراض ارتفاع هرمون الحليب

الأدوية المحفزة لمستقبلات الدوبامين (Dopamine Agonist) هي الاختيار الأول لجميع الأطباء لعلاج ارتفاع هرمون الحليب في الدم هذا مع الحرص على تحديد الجرعة المناسبة للمريض دون التأثير على عمل جهازه العصبي.

‎دواء البروموكريبتين (Bromocriptine) وكذلك دواء الكابيرغولين (Cabergoline) يتم وصفهما من قِبل الأطباء لخفض نسبة هرمون الحليب في الدم إذا كان السبب وراء ارتفاعه مجهول.

العمليات الجراحية غالبًا ما يلجأ إليها الأطباء لإزالة الورم البرولاكتيني في الغدة النخامية وذلك عندما يتسبب في صداع عنيف وفقدان الرؤية.

يلجأ البعض إلى وصفات طبيعية لعلاج ارتفاع هرمون الحليب مثل وصفة الميرمية والبردقوش أو خليط الأعشاب البرية أو غلي حبة البركة ومشروب الشعير ومشروب اليانسون.

الأسئلة الشائعة

هل انتفاخ الثدي من علامات ارتفاع هرمون الحليب؟

نعم، انتفاخ الثدي واحد من أعراض ارتفاع هرمون الحليب، هذا مع العلم أن انتفاخ الثدي قد يحدث لأسباب أخري مثل متلازمة ما قبل الحيض أو سرطان الثدي أو حبوب منع الحمل.

هل من الطبيعي ارتفاع هرمون الحليب قبل الدورة؟

لا، ليس من الطبيعي أن يتغير المعدل الطبيعي لهرمون الحليب عند المرأة قبل الدورة الشهرية.

هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب عدم انتظام الدورة؟

نعم، عدم انتظام الدورة الشهرية واحد من أهم العلامات الأساسية لارتفاع هرمون الحليب في الدم.

هل الحلبة تزيد من ارتفاع هرمون الحليب؟

نعم، التناول المفرط للحلبة من أسباب ارتفاع هرمون الحليب وذلك لأن الحلبة تعمل على زيادة مستوى هرمون الأستروجين والذي يتسبب بدوره في ارتفاع هرمون الحليب.

هل من علامات الحمل ارتفاع هرمون الحليب؟

نعم، من علامات الحمل زيادة معدل هرمون الحليب وذلك لتحفيز نمو الغدد اللبنية في الثديين لإنتاج الحليب وذلك لتحضير الأم لعملية الرضاعة بعد الولادة.

هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب نزيف الدورة؟

نعم إذا كان ارتفاع هرمون الحليب ناتج عن وجود ورم برولاكتيني في الغدة النخامية والتي يتسبب في نقص هرمون ال (LH)  وهرمون (FSH) مما يتسبب في حدوث نزيف متكرر من الرحم سواء خلال وقت الدورة الشهرية أو غيرها.

هل الحلبة ترفع هرمون الحليب عند الرجال؟

نعم، إذا تناول الرجل الحلبة بشكل مفرط قد تسبب له ارتفاع طفيف في هرمون الحليب.

هل شرب الحليب يزيد من ارتفاع هرمون الحليب؟

لا، ليس هناك أي دليل علمي أو أي دراسة طبية تشير أن تناول الحليب له علاقة بارتفاع هرمون الحليب.

هل ارتفاع هرمون الحليب يؤثر على الجنين؟

نعم، ارتفاع هرمون الحليب خلال فترة الحمل قد يتسبب في حدوث الإجهاض بل وقد يسبب إجهاض متكرر إذا لم يتم علاج المشكلة.

مواضيع ممكن أن تعجبك