أكلات ومشروبات تؤثر سلباً على العلاقة الحميمية...تجنبوها!

منشور 16 شباط / فبراير 2014 - 03:55

  تتنوع الأكلات والمُشروبات التي تسعد الإنسان وتجعله يشعر بالطاقة، كما أن هناك أكلات ومشروبات تؤثر سلباً على العلاقة الحميمية.. فكوني حذرة عند إعداد وجبات الطعام الآتية:

البطاطا المقلية:
البطاطا المقلية يمكن أن تؤثر سلباً على مستويات هرمون التستوستيرون والدورة الدموية، كما أن الملح الذي يوضع في البطاطا قد يجعل الرجال ذوي الضغط العالي في حالة ارتخاء ما يقلل عندهم القدرة الجنسية، وننصح بتناول البطاطا المطبوخة ففيها مادة الدوبامين الكيميائية، والتي تعطي شعوراً رائعاً.

الشوفان المجروش:
يساعد الشوفان على إنتاج مادة السيروتونين في الجسم، وهي كمية معتدلة وجيدة بالنسبة للدافع الجنسي، لكن التأثير السلبي للشوفان يكون إذا تم استخدامه بكثرة لأنه في هذه الحالة يعمل على تخفيض الرغبة الجنسية، وتعكر المزاج. وهو بدوره يؤثر سلباً على العلاقة الحميمية.

الفاكهة بعد تناول وجبة الطعام:
يعتقد البعض أن تناول الفراولة بعد الطعام مُباشرةً عامل مُثير للعلاقة الحميمية، لكن ذلك قد يؤدي إلى مشكلات في البطن مثل الانتفاخ والمغص الحاد، والحل الأمثل هو الانتظار لمدة ساعة على الأقل بعد العشاء ثم يتم تناول ثمار الفراولة لتعطي ثمرة جيدة للعلاقة الحميمية.

النعناع:
يلجأ الكثير إلي تناول حبات النعناع عندما تكون رائحة الفم كريهة، ولكن ليس هذا هو الحل الأمثل حيث تبين أن المنتول في النعناع يعمل على الحد من مستويات هرمون تستوستيرون ما يؤدي إلى تراجع الدافع والرغبة الجنسية، والحل يكمن في احتساء كوب من الشاي بالنعناع حيث أن المنتول فيه قليل.

المشروبات الغازية:
إن المشروبات الغازية تملأ معدتك وتجعلك مُنتفخاً ما يحول دون إقامة علاقة حميمية جيدة، فـ "الكينين" وهو العنصر الذي يعطي المشروب الغازي مذاقه المُميز يعمل على انخفاض مستويات هرمون تستوستيرون، وانخفاض أعداد الحيوانات المنوية لفترة مؤقتة، لذا ينصح بتناول الشاي غير المحلى الذي يعدل المزاج، ويحسن التركيز ويعزز تدفق الدم بصورة أفضل في جميع أنحاء الجسم، ما يؤدي إلى علاقة حميمية نموذجية.

الهوت دوج:
وجبة الهوت دوج تحتوي على الدهون المُشبعة، التي تعمل على سد شرايين القضيب والمهبل ما يعرقل خلق ظروف ملائمة للعلاقة الحميمية. ويوصي الأطباء بالأسماك حيث تحتوي على أحماض الأوميغا 3، التي تساعد في تنظيم أداء القلب والأوعية الدموية، والذي يفيد في العلاقة الحميمية.

الأغذية المعلبة:
عادةً ما تلجأ الزوجات إلي الأغذية المُعلبة كحل بسيط لتناول العشاء، ولكنها تعد واحدة من أبسط الطرق لقتل المزاج حيث يوجد فيها مستويات عالية من الصوديوم ما يؤثر على العلاقة الحميمية، والحل يكمن في غسل محتويات الأغذية المُعلبة، أو نقع الطعام في الماء لمدة 20 دقيقة لتقليل كمية الملح الموجودة فيها.

مشروبات الطاقة:
على الرغم من أن مشروبات الطاقة تبدو وكأنها المنقذ لزيادة القدرة على التحمل، وذلك نظراً لاحتوائها على جرعات كبيرة من السكر والكافيين، إلا أنها تؤدي في النهاية إلى أضرار سلبية، وبعبارة أخرى فإن الطاقة الخاصة بك قد لا تستمر طويلاً بما فيه الكفاية للوصول إلى مرحلة النهاية، وأن كثرة السكر فيها يمكن أن يقلل أيضاً من مستويات هرمون التستوستيرون، الذي يعمل على زيادة الرغبة الجنسية.

استرخاء الجسم
الدكتور أيمن عزت استشاري التغذية بمعهد تكنولوجيا الأغذية يقول: هذه الأكلات والمشروبات، إضافة إلى اليانسون، تعمل على استرخاء الجسم بصفة عامة ومن شأنها أن تحدث تأثيراً سلبياً علي العلاقة الحميمية.. وينصح الدكتور أيمن بمضادات الأكسدة حيث تعمل علي زيادة الخصوبة لكلا الجنسين، وهي التي يكثر وجودها فى البقوليات (فول، فاصولياء، لوبياء، حمص، عدس، بسلة) والحبوب الكاملة ونخالة وجنين القمح والبيض واللبن والخضراوات الورقية داكنة اللون (كالسبانخ والخبيزة والملوخية) والجزر والقرع العسلي والموالح والبرتقال والليمون والفراولة والجوافة والزيوت النباتية والكبد، مع تجنب الأغذية المضاف إليها مواد حافظة أو مواد ملونة.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك