6 نصائح عند الاستحمام أثناء الدورة الشهرية

منشور 22 نيسان / أبريل 2019 - 05:55
تجنّب الاستحمام بالماء البارد جدّاً
تجنّب الاستحمام بالماء البارد جدّاً

الدّورة الشّهرية هي مجموعة من التغيّرات الفسيولوجيّة التي تحدث عند الإناث في كلّ شهر، وتؤدّي إلى الإصابة ببعض الآلام نتيجةً لتغيّر في الهرمونات. وتكون الدّورة الشّهرية متفاوتةً من امرأةٍ إلى أخرى؛ حيث تكون متدفّقةً بشكلٍ كبير، أو خفيفةً أحياناً. وتسبّب الدّورة الشهريّة توتّراتٍ نفسيّة، مثل: المزاج السّيئ، والاكتئاب، والتعرّق. وقد تتأخّر الدّورة الشّهرية عن موعدها أحياناً بسبب وجود بعض المشاكل، ممّا يؤدّي إلى إفراز جسم المرأة لبعض الإفرازات الصّفراء. ومن المشاكل الّتي تواجه الفتيات أثناء الدّورة الشّهرية، حدوث آلامٍ في أسفل الظّهر والبطن، وعدم نزول دم الحيض لعدّة أسباب.

الاستحمام أثناء الدّورة الشّهرية:
تعتقد الكثير من النّساء أنّ الاستحمام أثناء الدّورة الشّهرية عادة غير صحيّة، ولكن لم تثبت أي دراسة طبيّة حتى الآن وجود أيّ علاقة موثوقة بين الاستحمام أثناء الدّورة الشّهرية، وخصوصاً بالماء البارد، وبين الاصابة بأيّ نوع من الأمراض، خاصّةً السّرطان، بل على العكس من ذلك، حيث عتبر الاستحمام شكلاً من أشكال النّظافة الشّخصية أثناء الدّورة الشّهرية، مع عدم المبالغة في ذلك، لتجنّب الرّوائح الكريهة التي يفرزها الجسم نتيجةً للتغيرات الهرمونيّة التي تحدث فيه في هذه الفترة.

للمزيد من المقالات:
الأسباب الرئيسية لتأخر الدورة الشهرية عن موعدها المعتاد
مسكنات طبيعية مجربة لتخفيف آلام الدورة الشهرية
حيل ذكية تنقذك من المواقف المحرجة أثناء الدورة الشهرية
ابتعدي عن هذه الأخطاء الفادحة أثناء الدورة الشهرية

ومن أهمّ النّصائح عند الاستحمام أثناء الدّورة الشّهرية:

1- تجنّب الاستحمام بكثرة، وذلك حتى لا يؤدّي هذا الأمر إلى تغيّر كبير في درجة حرارة الجسم، ويمكن أن تكتفي بغسل جسمك دون غسل الشّعر في كلّ مرّة.
2- تجنّب الاستحمام بالماء البارد جدّاً، أو الماء السّاخن جدّاً، لأنّ ذلك يؤثّر بشكل كبير على سلاسة نزول دم الدّورة الشّهرية.
3- تجنّب التعرّض للهواء البارد مباشرةً بعد الاستحمام.
4- تنشيف الشّعر والجسم بشكل جيّد بعد الاستحمام.
5- تدليك الجسم بطريقة دائريَّة خلال الاستحمام، ممّا يساعد على التّقليل من الألم والتّقلصات المصاحبة للدّورة الشّهرية، ممّا يحرك الدّورة الدّموية في الجسم.
6- غسل المناطق الحسّاسة للحفاظ على النّظافة الشّخصية، وضمان عدم تكوّن الفطريات والبكتيريا، والتي تعمل على إنتاج الرّائحة المزعجة، ويجب أن لا يحتوي الغسول على أيّ مواد عطريّة أو كيميائيّة.

لمتابعة آخر أخبار الصحة والجمال انقر هنا

 لمتابعة آخر أخبار الترفيه انقر هنا

 لمتابعة آخر أخبار الأعمال انقر هنا


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك