كل ما تريد معرفته عن عملية ربط المعدة لانقاص الوزن

منشور 20 آب / أغسطس 2018 - 02:00
لا يمكن إجراء عملية ربط المعدة لمن هم دون 18 عام أو أكبر من 65 عام
لا يمكن إجراء عملية ربط المعدة لمن هم دون 18 عام أو أكبر من 65 عام

تعتبر عملية ربط المعدة لإنقاص الوزن من الوسائل التي يلجأ العديد من الأشخاص خصوصاً أصحاب الأوزان الزائدة بعد أن يئسوا من المحاولات الحثيثة لاتباع نظام غذائي.

عملية ربط المعدة لإنقاص الوزن من الوسائل التي يلجأ العديد من الأشخاص خصوصاً أصحاب الأوزان الزائدة بعد أن يئسوا من المحاولات الحثيثة لاتباع نظام غذائي صحي وتعذيب أنفسهم بالتمارين الرياضية ولكن دون جدوى.

وتعتبر عملية ربط المعدة من العمليات الآمنة التي تختلف عن غيرها من عمليات إنقاص الوزن إذ لا يتم فيها إجراء شق جراحي بطول البطن أو استئصال جزء من المعدة، و ينصح الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة و الذين يكون مؤشر كتلة الجسم لديهم أكثر من 40 بالخضوع لهذه العملية حتى لا يكونوا معرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب و السكري و ارتفاع ضغط الدم و غيرها من الأمراض التي تؤثر على قدرة التنفس.

تهدف عملية ربط المعدة الى تقليل و تصغير حجم المعدة، و الذي يؤدي الى تقليل كمية الطعام التي يتناولها الشخص، و الشعور بالشبع في وقت أسرع و بالتالي يقل وزنه.

طريقة إجراء عملية ربط المعدة

تجرى العملية تحت تأثير البنج الكلي، لكنها ليست جراحة إذ يتمّ عمل خمس شقوق صغيرة بالبطن قطر كل منها لا يتعدى سنتيمتر واحد، و من خلالها يتم إدخال المنظار. من خلال استخدام المنظار، يتمّ وضع رباط حول الجزء العلوي من المعدة ليقسم المعدة إلى قسمين بينهما ممر ضيق، هذا الممر يسمح بوصول قدر بسيط من الطعام ببطء إلى القسم السفلي من المعدة، و هكذا تقل كمية الطعام المتناولة بعد أن يكون الشخص قد شعر بالامتلاء سريعاً.

و يمكن للطبيب الذي يجري العملية التحكم في سرعة وصول الطعام إلى الجزء السفلي من المعدة حيث يقوم بتضييق أو توسيع الممر بين قسمي المعدة.

تظهر نتائج عملية ربط المعدة بعد أسابيع و يبدأ الشخص بتناول كميات قليلة من الطعام و حرق الدهون بشكل أسرع و الوصول الى هدف إنقاص الوزن.

اضرار عملية ربط المعدة

لا شكّ أن لعملية ربط المعدة بعض الأضرار و المضاعفات التي قد تظهر أثناء العملية أو بعدها. و من أهم مخاطر العملية، إحتمال إنزلاق الحلقة أو تآكلها في المعدة، و قد تسبب الانسداد في حال علِقت أسفل البطن، و تحتاج بذلك إلى عملية أخرى للتخلص منها.

و من هذه المضاعفات أن الجسم قد يفتقد لبعض العناصر الغذائيّة مما قد يؤدي إلى فقر الدم نتيجة انخفاض كميات المواد الغذائية التي يستطيع الشخص أن يتناولها، كما قد يُصاب بالجفاف أو انخفاض بنسبة السكر نتيجة التغيرات التي تحدث في تناول الطعام و امتصاص المواد الغذائية. بالإضافة الى ذلك، قد يعود الشخص الى اكتساب الوزن من جديد مع تقدمّ السنين و يعود ذلك الى قدرة المعدة على التمدد من جديد، كما هناك احتمالية أكبر للإصابة بقرحة المعدة، فضلاً أن المخدر العام الكلي التي تنفذ به العملية قد يحمل بعض المخاطر عند تطبيقه حسب طبيعة أجسام الأشخاص.

هذا و لا يمكن إجراء عملية ربط المعدة لمن هم دون 18 عام أو أكبر من 65 عام، كما على الشخص الذي يرغب بإجراء عملية ربط المعدة أن يستشير طبيبه الاختصاصي و أن يتمتع بصحة جيدة و ألا يعاني من أمراض الكبد و الكلى.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك