فوائد السباحة للأطفال

منشور 09 تمّوز / يوليو 2018 - 07:55
تعمل المياه على تدليك الجسم، وكذلك تريح العضلات
تعمل المياه على تدليك الجسم، وكذلك تريح العضلات

رياضة السباحة من النشاطات الرياضيّة المهمة لصحة الإنسان الجسدية والنفسيّة؛ حيث تُقوّي الجسم وتُعزّز نمو عضلاته، بالإضافة إلى أنّها من وسائل التسلية والترويح عن النفس، وليس هناك عمراً معيناً لتعلم السباحة، كما أنّ لها فوائد عدّدة لا تقتصر على الكبار في العمر بل هي مفيدة أيضاً للأطفال، وأهمها:

1- الحماية:
تحدث العديد من الوفيات في شريحة الأطفال ما بين عمر سنة إلى أربع عشرة سنة بسبب الغرق، لذا فإنّه من الضروري أن يحرص الأهل على تعليم أبنائهم كيفيّة السباحة في سنّ مبكّرة من أجل حمايتهم، فالماء في كل مكان يحيط بنا؛ ومعرفتهم التعامل مع الماء من شأنه يحفظ بقائهم على قيد الحياة.

2- اللياقة والمرونة:
ممارسة الأطفال للسباحة تكسبهم لياقة بدنية، ومرونة في الحركة، لا سيما للأطفال الذين يعانون من السمنة، حيث تفقدهم المواظبة على السباحة - بعد التدرب عليها- الكثير من الوزن.

3- الهدوء:
تكسب ممارسة هذه الرياضة هدوء النفس، وبالتالي القدرة على مواجهة المشكلات بقوّة وصلابة مع هدوء النفس في آن واحد. زيادة الثقة بالنفس: فعندما يصبح الأطفال قادرين على القيام بالعديد من التمارين التي نظروا إليها في بداية الأمر قبل التعلّم على أنها صعبة، فذلك بكل تأكيد ينعكس على زيادة ثقتهم بأنفسهم.

4- تدليك الجسم:
المياه تعمل على تدليك الجسم، وكذلك تريح العضلات، وتخفّف من الضغط الواقع على المفاصل والعمود الفقري.

5- تنمية الوعي الاجتماعي:
يزداد احتكاك الأطفال بالآخرين من أقران، ومدرّبين ممّا ينمي من روح التعاون، ومن مهارات التواصل مع الآخرين.

6- الإبداع في اللعب:
المياه تشكل بيئة مناسبة لمزاولة حركات متنوّعة لا يستطيعون القيام بها في لعبة أو بيئة أخرى غير الماء.

7- تطوير الأداء الحركي:
رياضة السباحة تتطلّب من الأطفال متطلبات حركية معيّنة تختلف بشكل كلي عن تلك التي تتطلبها أنشطة رياضية أخرى، إذ تعلمهم الرياضة كيفيّة التنفّس تحت الماء، واستعمال الأيدي والأرجل للتنقل في نفس الوقت.

8- تطوير الأداء الحسّي:
السباحة تعطي الأطفال فرصة لاكتشاف الحواس والتفاعل معها.

9- التسلية:
تعتبر السباحة وسيلة جيدة لقضاء وقت الفراغ بما هو مفيد ونافع، ومسلٍّ في نفس الوقت.

أمور يجب مراعاتها عند سباحة الأطفال:
- يجب أن يكون المسبح مناسباً للفئة العمرية من الأطفال.
- وجود مُنقذ بجانب المسبح.
- أن يكون المسبح مكشوفاً؛ لأنّ الشمش تقتل البكتيريا والفطريّات، مع أنّ المسبح المُغلق يحمي من التعرض لأشعة الشمس الضارة.
- أن تكون درجة حرارة الماء مُناسبةً لدرجة حرارة الأطفال.
العمر المُناسب لتعليم السباحة ثلاث سنوات؛ حيث يبدأ في هذا السن باستيعاب هذه الرياضة في عمر خمس سنوات.
- لا يُفضّل تركهم في الماء لوحدهم قبل عمر السبع سنوات.

المزيد:
السباحة لجسم المرأة...فوائد لا تصدق!
هل تعلمي أن للسباحة خلال الدورة الشهرية فوائد؟ تعرفي عليها


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك