فوائد الشمندر الأحمر لا تعد ولا تحصى ... تعرفي على أهمها

منشور 26 شباط / فبراير 2018 - 10:56
فوائد الشمندر الأحمر متعددة فهو يعد ينبوع الصحة والرشاقة
فوائد الشمندر الأحمر متعددة فهو يعد ينبوع الصحة والرشاقة

فوائد الشمندر الأحمر متعددة فهو يعد ينبوع الصحة والرشاقة حيث يعمل الشمندر الأحمر على تعزيز جهاز المناعة وتنشيط القلب والدورة الدموية، ويساعد على التمتع باللياقة البدنية كما أنه يخلّص الجسم من السموم .

كما أنّ الشمندر الأحمر من الركائز الأساسية للتغذية الصحية وأنظمة الحمية الغذائية؛ لأنه غني بحمض الفوليك و البوتاسيوم و الحديد، كما أن تناول عصير الشمندر الأحمر الطازج بانتظام يعد سلاحاً فعالاً لطرد السموم من الجسم عبر الأمعاء.

فوائد الشمندر الأحمر:
1- يُساعد في السيطرة على ضغط الدَّم: يُعرف أنَّه لعصير الشمندر القُدرة على خفض ضغط الدَّم، ووجد الباحثون في المملكة المُتحدة أنَّ السبب في ذلك هو وجود مادة مُميّزة في الشمندر وهي مادة النترات Nitrate، وهذه إضافةً إلى قُدرتها على خفض ضغط الدَّم يُمكن لها أن تُساعد على مُحاربة أمراض القلب.
2- يُحافظ على صحّة الدماغ، وهو مُفيد لحالات النسيان والخَرف: يعمل الشمندر على زيادة تدفق الدَّم إلى الدماغ، وهذه الخاصيّة مُفيدة جدّاً لكبار السن؛ حيثُ إنَّهُ يُخفّف من تقدّم الخَرف Dementia، واحتواء الشمندر على مادّة النترات والَّتي تتحول في الفم بواسِطة البكتيريا هُناك إلى نيتريت Nitrites يُساعد على فتح وتوسيع الأوعية الدَّمويّة في الجسم، ممّا يزيد من تدفق الدَّم والأكسجين إلى الأجزاء الَّتي لا يصلها الكثير من الأكسجين كالدماغ.
3- يزيد من قدرة الجسم على التحمّل: وُجدت دراسة أمريكيّة أنَّ تناول الشمندر المطبوخ قبل الذهاب إلى سباق الجري يُعطي العدائين حوالي واحد وأربعين ثانية إضافية خلال سباق الخمس كيلو مترات مُقارنةً بأولئك الَّذين يتناولون الكرانبري، وبالعودة إلى المادة الفعّالة الموجودة في الشمندر وهي النترات، فإنَّ الجسم يقوم بتحويلها إلى أحادي أكسيد النيتروجين Nitric Oxide، والَّذي يقوم بدوره بتوسيع الأوعية الدَّمويّة، وبالتالي يُحسّن من إمكانيّة وصول الأكسجين إلى الخلايا والأنسجة مما يُعزّز طَاقة الجسم، ويُعطيه قُدرةً أكبر على التحمّل، ولكن لا بُدَّ من الاعتدال عند تناول الشمندر وإلا سيُعاني الرياضيّ من الغثيان والتعب خلال التمرين في حال بالغ في تناول الشمندر.

الآثار الجانبيّة للشمندر الأحمر:
- يُحوّل لون البول من اللَّون الأصفر إلى اللَّون الورديّ، والَّذي قد يُعتقد خطأً بأنَّهُ أثرٌ للَّدم في البول.
- قد يتسبّب بحدوث حصى في الكليتين، وذلك لاحتواء الشمندر على مادّة تُدعى الأوكسالات Oxalates والَّتي تمنع امتصاص الكالسيوم من قِبل الجسم، ممّا يؤدي إلى ترسّب الكالسيوم في الكليتين وتَكوّن الحصى منه هُناك.

للمزيد من المقالات:
معلومات قد نجهلها عن الحلبة في الشتاء
نحو صحة أفضل: 12 خطوة لطهى الطعام المجمد
أضرار الفول الأخضر
اكتشفي فوائد العدس المذهلة في الشتاء
الترمس.. 11 فائدة صحية رائعة


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك