دراسة: الطماطم تقي من سرطان الكبد والالتهابات

منشور 03 آذار / مارس 2019 - 07:06
الطماطم يمكن أن تساعد على الحد من أمراض الكبد الدهنية وسرطان الكبد والالتهابات
الطماطم يمكن أن تساعد على الحد من أمراض الكبد الدهنية وسرطان الكبد والالتهابات

لطالما سمعنا عن فوائد الطماطم الجمالية منها والصحية، ومؤخرًا أثبتت دراسة حديثة أنها يمكنها أن تقي من أمراض خطيرة مميتة، مثل السرطان.

كشفت دراسة أُجريت في جامعة "تافتس" في ولاية ماساتشوستس الأمريكية، أن الطماطم يمكن أن تساعد على الحد من أمراض الكبد الدهنية وسرطان الكبد والالتهابات أيضًا.

ووفق ما نشرته مجلة "ذا هيلث سايت"، توصل الخبراء إلى أن زيادة استهلاك الطماطم يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الكبد الناجم عن تناول وجبات غنية بالدهون.

وأظهرت الدراسة التي أُجريت على الفئران أن الطماطم غنية بمادة الـ "ليكوبين"، وهو مضاد قوي للأكسدة ومضاد للالتهابات والسرطان، ما يساعد بالتالي في الحد من أمراض الكبد الدهنية وسرطان الكبد.

هذا وقال شيانغ دونغ وانغ، البروفيسور من جامعة "تافتس": "تناول أطعمة مثل الطماطم والطماطم المصنعة، مثل معجون أو صلصة وعصائر الطماطم والكاتشب، يعد أفضل مصدر لليكوبين".

بالإضافة إلى ذلك، أوضح "وانغ" أن مسحوق الطماطم أكثر فعالية مقارنة بنفس الجرعة من مكملات الليكوبين المكرر في منع الإصابة بسرطان الكبد، وقد يرجع ذلك إلى ثراء الطماطم ومنتجاتها بفيتامين E وفيتامين C وحمض الفوليك، بالإضافة إلى المعادن ومركبات الفينولات والألياف الغذائية.

وأثناء الدراسة، لاحظ الخبراء أن استهلاك الفئران لمسحوق الطماطم، عزز من تنوع البكتيريا المفيدة، كما منع زيادة نمو بعض البكتيريا المرتبطة بالالتهاب، ولوحظ أيضًا تعافي وانحسار سرطان الكبد لدى الفئران المريضة.

بالإضافة إلى الحماية من سرطان الكبد، أظهرت الدراسة أن تناول الطماطم ومنتجاتها يرتبط أيضًا بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين وهشاشة العظام والسكري، وبعض أنواع السرطان بما في ذلك سرطان البروستاتا والرئة والثدي والقولون.

وعلى الرغم من احتواء الجوافة والبطيخ والجريب فروت والبابايا والفلفل الأحمر على مادة الليكوبين، إلا أنها تكون ذات تركيزات أقل بكثير مقارنة بالطماطم.

المزيد:
الطماطم الصغيرة لها فوائد صحية لا تعد ولا تحصى


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك