البنك الاهلي الاردني يرعى اليوم المفتوح للنادي الأرثودكسي

بيان صحفي
منشور 30 آب / أغسطس 2016 - 07:48
خلال الحدث
خلال الحدث

في إطار مبادراته وخدماته الموجهة لرعاية فئة الأطفال باعتبارهم جيل المستقبل القادم، رعى البنك الأهلي الأردني مؤخراً اليوم المفتوح للنادي الأرثودكسي والذي أقيم في مقر النادي الكائن في منطقة عبدون.

وفي تعليق منها حول هذه الرعاية، صرحت إدارة البنك الأهلي الأردني، بأن البنك يحرص على الاستثمار في قطاع الطفولة وفئة الأطفال بما لا يقتصر على خدماته المصرفية الموجهة لهم، بل يمتد ليشمل إقامة ورعاية الفعاليات المصممة لهم خاصة تلك التي تركز في أهدافها على خلق جيل متميز، والتي تحمل في طياتها قيمة ترفيهية وتعليمية عبر ما تقدمه من نشاطات متنوعة تصقل شخصيات المشاركين من الأطفال وتعزز قيمهم الإيجابية ومهاراتهم المختلفة ومنها المهارات الحياتية ومهارات التفاعل والتواصل وغيرها.

وأعربت إدارة البنك الأهلي الأردني عن سعادة البنك برعاية هذه الفعالية لأهميتها باعتبارها منصة ترفيهية وثقافية وفنية ورياضية تسهم من جهة في دعم جهود المؤسسات ذات الرسائل والأهداف التنموية، كما تسهم من جهة أخرى في توفير الفرصة للتواصل مع العملاء بأجواء مليئة بالمرح والبهجة، الأمر الذي يخدم أهداف استراتيجية البنك الرئيسية لما بعد ذكرى تأسيسه الستين والرامية بمجملها للمساهمة الفاعلة في عملية التنمية المستدامة التي تعتبر الطاقات البشرية من أهم ركائزها، بالإضافة لبلوغ البنك لآفاق جديدة تجعل منه البنك المسؤول مجتمعياً فضلاً عن كونه الداعم اقتصادياً.

وتعتبر هذه الرعاية واحدة من سلسلة الرعايات التي يقدمها البنك على طريق رعايته لفئة الأطفال من مختلف الشرائح المجتمعية، كما أنها تعد جزءاً من خدماته غير المصرفية وذات البعد التنموي التي يعزز عبرها باقة خدماته المصرفية الموجهة لهم، والتي تشمل العديد من حسابات التوفير المتنوعة التي من أهمها حساب توفير "أبنائي" المصمم لتغطية نفقات التعليم المدرسي، والذي يشجع على تبني ثقافة الادخار وينمي مهارات التخطيط المالي السليم لدى الأبناء ويدعم تطلعاتهم بالحصول على قسط وافر من التعليم العالي في المستقبل بمنتهى السهولة.

ويذكر بأن اليوم المفتوح للنادي الأثوذكسي الذي اختتم بتوزيع الهدايا على المشاركين والحضور من الأطفال فيه من قبل مندوبي البنك، كان قد قدم العديد من النشاطات التي تضمنت الألعاب الكرنفالية وفقرة المهرج والرسم على الوجوه، فضلاً عن الاستعراضات الفنية بما فيها فقرة مسرح الأطفال والاستعراض الموسيقي لمجموعة كشافة عمان الأرثوذكسية، بالإضافة لفقرة فنية لفنانين أردنيين، وغيرها الكثير.

خلفية عامة

البنك الأهلي الأردني

يعد البنك الأهلي الأردني من المؤسسات المصرفية الأردنية الرائدة ذات التاريخ والإرث الوطني العميق؛ حيث كان أول بنك أردني النشأة حين تأسس في العام 1955، وسادس شركة مساهمة عامة في المملكة. وقد لعب البنك دوراً محورياً في تطوير الجهاز المصرفي وتنميته، ما جعله داعماً اقتصادياً، ومسؤولاً مجتمعياً، فضلاً عن كونه الشريك المثالي للحياة المصرفية للكثير من الناس على مر عقوده الستين التي بلغها في العام 2015، وذلك بفضل قيادته الحكيمة، وإدارته المتطورة، وقيمه الأصيلة الراسخة ورؤيته الطموحة التي تنصب لما بعد الستين نحو بلوغ الريادة المحلية.

هذا وعرف البنك ببنائه المؤسسي السليم المرتكز على مفهوم الاستدامة، وعلى القدرة على مواكبة التطورات المتلاحقة في الأردن والعالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
هند لحام
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن