الزكاة والدخل تكشف عن غرامات التأخر في تقديم المنشآت لإقراراتها الضريبية

بيان صحفي
منشور 29 نيسان / أبريل 2018 - 11:34
عقوبة عدم الإقرار الضريبي.
عقوبة عدم الإقرار الضريبي.

أكدت الهيئة العامة للزكاة والدخل أن غرامة عدم تقديم المنشآت المسجلة في ضريبة القيمة المضافة لإقرارتها الضريبية تتراوح بين 5% و25% من قيمة الضريبة التي كان يتعين على المنشأة الإقرار بها، إضافة إلى غرامة التأخر عن سداد الضريبة المستحقة، والتي تعادل 5% من قيمة الضريبة غير المسددة عن كل شهر أو جزء منه.

ويأتي إعلان الهيئة تزامناً مع انتهاء فترة تقديم الإقرارات الضريبية للمنشآت المسجلة في ضريبة القيمة المضافة والتي تساوي أو تقل إيراداتها عن 40 مليون ريال، يوم الأثنين 30 أبريل 2018م .

ودعت الهيئة العامة للزكاة والدخل جميع المنشآت المسجلة والتي تقل إيراداتها عن 40 مليون ريال إلى المسارعة في تقديم إقراراتها الضريبية قبل نهاية المهلة المحددة، كي لا تتعرض إلى غرامات، موضحةَ  أن المنشآت التي تبلغ توريداتها السنوية من 375 ألف إلى مليون ريال وسجلت اختيارياً في نظام ضريبة القيمة المضافة ملزمة بتقديم إقراراتها الضريبية، وبالتالي عليها تقديم إقراراتها الضريبية كل ثلاثة أشهر.

وأشارت الهيئة إلى أنه يتوجب على المنشآت سداد ضريبة القيمة المضافة المستحقة عليها عن طريق حوالة بنكية إلى الحساب المصرفي المخصص لهذا الغرض لدى الهيئة العامة للزكاة والدخل، وذلك باستخدام نظام الدفع "سداد".

 ومن ناحية أخرى، أكدت الهيئة العامة للزكاة والدخل أنه باستطاعة المنشآت تغيير فترة تقديم إقراراتها الضريبية، من إقرارات شهرية إلى ربع سنوية، وذلك في حال وجود خطأ في تسجيل البيانات المالية السنوية، عبر دخول المنشأة على حسابها في البوابة الإلكترونية للهيئة واتباع الخطوات اللازمة لذلك (gazt.gov.sa).

خلفية عامة

هيئة الزكاة والدخل السعودية

هيئة الزكاة والدخل هي إحدى الجهات الحكومية التي تتبع وزارة المالية، تعمل على جباية الزكاة الشرعية من مواطني المملكة ومن يعامل معاملتهم من رعايا دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ممن يمارسون أنشطة تجارية وفق الأنظمة  والتعليمات الصادرة في هذا الشأن وتحصيل الضريبة من الشركات والأفراد الخاضعين لها وفقاً لما تقضي به الأنظمة والتعليمات بما في ذلك تحصيل الضريبية من شركات البترول والشركات العاملة في مجال الغاز الطبيعي بالمملكةز كما تعمل على وضع الإجراءات التنفيذية الخاصة بمتابعة وتحصيل المستحقات المطلوبة من المكلفين سواءً ممن يخضعون للزكاة الشرعية ، أو لضريبة الدخل.

توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:07
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني (الشرطة) الجزائرية، مساء الجمعة، توقيف 41 شخصا في مظاهرات شهدتها عدة مدن ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل/ نيسان القادم.

وأكدت إدارة الشرطة في بيان اطلعت عليه وكالة الاناضول أن عمليات التوقيف كانت بسبب “الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العامة وتحطيم الممتلكات” دون تقديم تفاصيل أكثر حول أماكن توقيف هؤلاء المتظاهرين.

والجمعة، استجاب آلاف المواطنين بعدة محافظات جزائرية، إلى دعوات للتظاهر تم تداولها عبر شبكات التواصل، ضد ترشح بوتفليقة (81 عاما) لولاية خامسة في انتخابات الرئاسة المقررة في 18 أبريل/ نيسان القادم.

واتسمت هذه المظاهرات بالسلمية في أغلب مناطق البلاد باستثناء حدوث مواجهات بين قوات مكافحة الشغب ومتظاهرين بوسط العاصمة خلال محاولتهم السير نحو القصر الرئاسي .

ووفق شهود عيان لجأت قوات الأمن إلى الغاز المسيل للدموع وتوقيف عدة أشخاص بعد تحذيرات للمتظاهرين وتعرضها للرشق بمقذوفات وحجارة قبل أن يتراجع المحتجون ويغادروا المكان.

وصبيحة اليوم نشر ناشطون معلومات عبر شبكات التواصل الاجتماعي حول توقيف عدد من زملائهم قبل بداية المظاهرات بالعاصمة.

وعلقت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان (مستقلة) على بيان الشرطة بالمطالبة ب”الإفراج الفوري عن الموقوفين وان يتم احترام حق التظاهر سلميا” كما نشرت على صفحتها بموقع “فيسبوك”.

الأناضول


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
عبدالله عبدالغني
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن