سكي دبي يستضيف سباق إنتركلوب الدولي للتزلج على الجليد

بيان صحفي
منشور 09 آذار / مارس 2014 - 09:30

استضافت يوم أمس ماجد الفطيم، الاسم المرموق في صناعة مراكز التسوق والتجزئة والترفيه في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، سباق إنتركلوب الدولي للتزلج على الجليد بين الأندية، إذ توافد إلى سكي دبي، منتجع التزلج الداخلي الأول والأشهر في الشرق الأوسط، أكثر من 170 متزلجاً يمثلون نخبة من أعرق أندية التزلج في العالم في أول فعالية من نوعها في منطقة الشرق الأوسط. 

ومًثّل المشاركون في السباق 42 جنسية من ست قارات حول العالم، حيث توافدوا إلى دبي من مناطق بعيدة مثل لندن، ونيويورك، وسانت موريتز، وبوينس آيرس للمشاركة في برنامج حافل من الفعاليات الرياضية والمجتمعية بما فيها هوكي الجليد، والبولو، والجولف والتي اختتمت بسباق التزلج الذي أقيم في سكي دبي. 

يُشار إلى أن سباق إنتركلوب الدولي قد تأسس من قبل نادي كورفيجليا العريق للتزلج على الجليد والذي تأسس قبل 100 عام، ويقام هذا السباق سنوياً في سانت موريتز بسويسرا، ويهدف إلى استقطاب أبرز المتزلجين من أعرق الأندية العالمية لقضاء أسبوع في المنتجع تتخلله العديد من الفعاليات الترفيهية والرياضية. وكان المنظمون قد اتخذوا قرار تنظيم اسبوع الفعاليات الخاص بسباق إنتركلوب خارج سانت موريتز لأول مرة هذا العام، واختاروا إمارة دبي لذلك. 

وبهذه المناسبة، قال إياد ملص، الرئيس التنفيذي لمجموعة ماجد الفطيم: "يسرنا استضافة المشاركين بسباق إنتركلوب الذين اختاروا سكي دبي لإقامة بطولتهم السنوية، إن هذه هي المرة الأولى التي ينظم فيها هذا الحدث المرموق خارج سانت موريتز بسويسرا، الأمر الذي يجسّد ثقة عالمية بمرافقنا التي تضاهي أفضل منتجعات التزلج الداخلية في العالم". 

وأضاف ملص قائلاً: "منذ افتتاحه عام 2005، استحوذ سكي دبي على مكانة هامة كأحد أشهر الوُجهات الترفيهية التي تجتذب السكان في دولة الإمارات العربية المتحدة وزوارها من مختلف أنحاء العالم من الباحثين عن تجربة تزلج حقيقية، على اختلاف أعمارهم ومهاراتهم. وتؤكد استضافة سباق إنتركلوب المكانة العالمية التي تستحقها مجموعة ماجد الفطيم والمعايير الرفيعة التي تطبقها على امتداد مرافقها في أنحاء المنطقة". 

يُذكر أن نادي كورفيجليا  للتزلج في سانت موريتز بسويسرا يوجه سنوياً الدعوة لنخبة من الأندية ذات العضوية الحصرية، منها وايتس كلوب العريق بلندن، وذي بروك كلوب في نيويورك، وأنديز كلوب في بوينس آيرس، وجوكي كلوب في فيينا للمشاركة ببطولة بين الأندية. وتقديراً لمكانة الإمارات العربية المتحدة كأحد أهم وأبرز الدول العالمية في استضافة الأحداث والفعاليات الرياضية، دعا رئيس سباق إنتركلوب، الأمير أوغوستو روفو دي كالابريا، إلى تشكيل فريق الإمارات العربية المتحدة الذي تألف من 20 شخص من الرجال والنساء من مواطني وسكان الدولة والذي شارك بقيادة الكابتن بدر جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة كريسينت إنتربرايزيز. 

ومن جانبه، قال رئيس سباق إنتركلوب، الأمير أوغوستو روفو دي كالابريا: "اخترنا أن تقام فعالية هذا العام في سكي دبي لما يتميز به من مرافق أخاذة وفريدة. اعتدنا اللقاء سنوياً في سانت موريتز، ولكن عندما طُرح اسم دبي من قبل أصدقائنا في الإمارات العربية المتحدة فرح كافة الأعضاء الذين تشوقوا لمعرفة ما الذي يمكن أن تقدمه هذه الإمارة للمتزلجين على الجليد. وبكل صدق، أبهرتنا المرافق التابعة لمجموعة ماجد الفطيم، لاسيما سكي دبي، ولم يكن أحدنا ليتخيل ذات يوم أن يتزلج على الجليد في قلب الصحراء، لذا كانت تجربة الملتقى السنوي للأندية ممتعة ورائعة وستظل في ذاكرتنا". 

من جانبه، قال محمد حمد بن مجرن، المدير التنفيذي لقطاع سياحة الأعمال لدى دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي: "دبي معروفة بخبرتها الكبيرة في استضافة الفعاليات العالمية وقدرتها على إبهار الزوار، ويشكل برنامج الزيارة الذي قدم لضيوفنا أكبر دليل على ذلك، إذ يعتبر أعضاء إنتركلوب من كبار قادة الأعمال وأعضاء الأسر الحاكمة وكبار الشخصيات المعروفة والمرموقة، وحرصنا أن يتضمن برنامج الزيارة عدد من أشهر معالم الإمارة لنترك لهم انطباع مميز عن اماراتنا واخبار الآخرين عن تجربتهم المميزة هنا. إن استضافة مسابقة إنتركلوب هنا يساهم بشكل كبير في توطيد سمعة دبي كوُجهة عالمية للسياحة والترفيه".

خلفية عامة

سكي دبي

سكي دبي هو أول منتجع تزلج داخلي في الشرق الأوسط، يقدم أجواء ثلجية مدهشة للاستمتاع بالتزلج، والانزلاق على الألواح، أو مجرد اللعب على الثلج. وسواء كنت صغيراً أو كبيراً، فهناك شيء ما لكافة الأعمار، من المبتدئين إلى خبراء الرياضة الثلجية. سكي دبي هو محاكاة فريدة للجبال ويقدم لك فرصة للاستمتاع بالثلج الحقيقي في دبي على مدار العام.

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
كيمبرلي بروك
فاكس
+971 (0) 4 360 4511
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن