مؤسسة قطر تستضيف السباق النهائي من سلسلة سباقات الجري في قطر

بيان صحفي
منشور 13 آذار / مارس 2016 - 06:14
خلال الحدث
خلال الحدث

شارك أكثر من 150 متسابق ومتسابقة في السباق النهائي من سلسلة سباقات الجري في قطر، التي استضافتها مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، صباح الجمعة الماضي.

وأقيم السباق الأخير من هذه السلسلة، التي تكونت من ست جولات، في المدينة التعليمية تحت عنوان "سباقات مؤسسة قطر الكلاسيكية للجري". ونظّم السباق قسم الخدمات الترفيهية التابع لإدارة شؤون المجتمع في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، بالتعاون مع شركة زد أديفينشرز آند كرانش. واشتملت هذه الفعالية، التي جاءت مناسِبة لجميع الأعمار والقدرات الرياضية، على أربعة سباقات منفصلة هي سباق الماراثون، ونصف الماراثون، وسباق الجري لمسافة 10 كيلومترات، وسباق الجري لمسافة 5 كيلومترات. وأثبتت الفعالية التزام مؤسسة قطر بتشجيع أفراد المجتمع على تبني أنماط حياة صحية وأكثر حيوية.  

وفي معرض تعليقها على هذه الفعالية، قالت السيدة هند الموسوي، مشرف أول بقسم الخدمات الترفيهية في مؤسسة قطر: "نشعر بسعادة بالغة لاستضافة السباق النهائي من هذه السلسلة الناجحة جدًا لسباقات الجري. ولم يشارك عشرات القطريين في السباقات المختلفة التي أقيمت اليوم فحسب، ولكن السباقات شهدت أيضًا مشاركة عدد من العدائين الإقليميين والدوليين المعروفين. ونحن، في مؤسسة قطر، ملتزمون بتعزيز مشاركة أفراد المجتمع في الفعاليات الرياضية، ورفع مستوى الوعي بأهمية الحفاظ على صحتهم ورفاهيتهم من خلال ممارسة الرياضة. ويقدم سباق اليوم دليلًا ملموسًا على هذا الالتزام".

من جانبه، صرح السيد سايمون جونز، المشرف بقسم الخدمات الترفيهية في مؤسسة قطر بقوله: "يمثل تعزيز أنماط الحياة الصحية أهمية كبرى لمؤسسة قطر. ويتولى قسم الخدمات الترفيهية مسؤولية إدارة مجموعة متنوعة من المرافق والأنشطة التي تلبي احتياجات جميع أفراد المجتمع. وكانت المدينة التعليمية المكان الأمثل لاستضافة مثل هذا النوع من الفعاليات، حيث نجحنا في الاستفادة من المسارات المميزة الموجودة داخل المدينة في تنظيم هذا الماراثون."

وكان السيد زياد رحيم، الرئيس التنفيذي لشركة زد أديفينشرز آند كرانش، صاحب فكرة تنظيم سلسلة سباقات الجري في قطر. ويحمل زياد، عداء المسافات الطويلة الشهير، الرقم القياسي في المشاركة بسباقات الجري للمسافات الطويلة، والمسجل في موسوعة جينيس للأرقام القياسية. وأوضح زياد مدى حماسة مؤسسة قطر لاستضافة هذه الفعالية بقوله: "اتصلتُ بعددٍ من المؤسسات لعقد شراكة معها، وكانت مؤسسة قطر أول مؤسسة تبدي استعدادها لتنظيم هذه الفعالية، حيث استضافت السباق الأول الذي أقيم في شهر نوفمبر الماضي. وبعد النجاح الذي حققه السباق الأول، أكدت المؤسسة على استعدادها لاستضافة نهائيات الموسم أيضًا".

وأضاف زياد بقوله: "أود أن أتقدم بخالص الشكر لمؤسسة قطر، على دعمها لتنظيم هذه الفعاليات. كان المجهود الذي بذله فريق مؤسسة قطر بأكمله هائلًا للغاية، وقد استمتع العداءون المشاركون في السباقات تمامًا بهذه الفعاليات. ونحن نتطلع لعقد شراكة طويلة ومثمرة مع مؤسسة قطر".

  واستقطب السباق عدائين معروفين من جميع أنحاء العالم، من بينهم العداء الألماني كلاوس فيتسفال، الذي يحمل الرقم القياسي العالمي في المشاركة بسباقات الماراثون المقامة بمعظم دول العالم. وكان كلاوس قد قدم إلى قطر خصيصًا للمشاركة في السباق، وأكمل مشاركاته في سباقات الماراثون في 111 دولة متوزعة بجميع قارات العالم. وبالإضافة إلى ذلك، حضر الزوجان الأمريكيان، بيتر بينيت ويان نجوين، خصيصًا من ولاية تكساس الأمريكية، للمشاركة في هذه الفعالية. ويحمل بيتر ويان الرقم القياسي في المشاركة بسباقات الماراثون التي تقام في دول مختلفة، حيث سبق لهما المشاركة في سباقات ماراثون أقيمت في خمس وتسعين دولة مختلفة. وكانت قطر الدولة التاسعة والستين التي يزورها الزوجان الشهيران للمشاركة في سباقات الماراثون. 

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

معلومات للتواصل

مبنى مؤسسة قطر
منطقة الوجبة
ص.ب. 5825
الدوحة، قطر
البريدالإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن