مؤسسة قطر تستضيف باقة من الفعاليات الرمضانية التي تتوجه إلى الجميع

بيان صحفي
منشور 01 حزيران / يونيو 2017 - 06:07
تستضيف المؤسسة العديد من الأنشطة الدينية داخل جامع المدينة التعليمية.
تستضيف المؤسسة العديد من الأنشطة الدينية داخل جامع المدينة التعليمية.

تنظم مؤسسة قطر، خلال شهر رمضان المبارك، مجموعة من الفعاليات الموجَهة للعائلات والأطفال من كافة الأعمار والجنسيات، وذلك في أماكن متعددة داخل حرم المدينة التعليمية.

وتستضيف المؤسسة العديد من الأنشطة الدينية داخل جامع المدينة التعليمية، متضمنة أداء الصلوات اليومية، وعقد حلقات لتلاوة القرآن الكريم، وتقديم دروس دينية للنساء والأطفال. كما سيفسح الجامع المجال أمام كوكبة مرموقة من العلماء لتقديم الموعظة، والدروس الدينية، طوال الشهر الفضيل.

وبالإضافة لذلك، ستخصص المؤسسة، بالشراكة مع شركة QSports، مساحة لممارسة الأنشطة الرياضية، من خلال مبادرة مؤسسة قطر الرياضية الرمضانية لعام 2017، التي تشتمل على 11 مسابقة مختلفة بالمركز الترفيهي. وتدعو المؤسسة أفراد المجتمع للحضور وتشجيع فرقهم المفضلة.

وستحتفي مؤسسة قطر بالقرنقعوه هذا العام في الميدان الداخلي للشقب، وذلك مساء يوم الخميس الموافق 8 يونيو. وتجدر الإشارة إلى أن القرنقعوه هو تقليد تراثي يحتفي به سكان منطقة الخليج العربي في الليلة الرابعة عشرة من شهر رمضان المبارك. وبهذه المناسبة، ستتضافر جهود مؤسسة قطر مع عدد من المراكز، على غرار حديقة القرآن النباتية ومعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، لتوفير ألعاب تعليمية مسلية وأنشطة ثقافية.

وحول ذلك، علّقت السيدة مشاعل النعيمي، رئيس تنمية المجتمع بمؤسسة قطر، قائلة: "يُمثل شهر رمضان المبارك فرصة رائعة للترابط الاجتماعي، ونحن سعداء بتيسير ذلك من خلال الفعاليات التي نستضيفها بالمدينة التعليمية"، وأضافت: "تغطي فعالياتنا شهر رمضان بأكمله، وهي متاحة لأفراد المجتمع من كافة الأعمار والجنسيات، حيث أنها تقدم شيئاً مناسباً لكل شخص".

وتعكس أنشطة مؤسسة قطر هذا العام أربعة قيّم أساسية ميّزت الرسول صلى الله عليه وسلّم، وهي الرحمة، والأمانة، والسخاء، والتسامح. وتتسق هذه القيّم العالمية مع جائزة "أخلاقنا"، التي أطلقتها صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، خلال حفل تكريم خريجي دفعة 2017.

لمزيد من المعلومات حول فعاليات مؤسسة قطر الرمضانية، يُرجى زيارة: http://www.qf.org.qa.

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن