مازيراتي تتعاون مع أكسنتشر لوضع تصور جديد لتجربة العملاء

بيان صحفي
منشور 03 كانون الأوّل / ديسمبر 2017 - 10:28
مازيراتي
مازيراتي

أعلنت أكسنتشر أن شركة مازيراتي لصناعة السيارات الفاخرة قد عيّنت شركة أكسنتشر إنتراكتيف لمساعدتها على تحسين تجربة عملاء مازيراتي الشاملة عبر جميع الأقنية الرقمية، بهدف زيادة مبيعاتها العالمية، وإضافة القيمة لعلامتها التجارية، وتعزيز سمعة مازيراتي حول العالم.

وباعتبارها الوكالة المسؤولة عن التجربة الرقمية لشركة مازيراتي عالمياً، سوف تتولى "أكسنتشر إنتراكتيف" وضع الاستراتيجية الرقمية للعلامة التجارية، وكذلك الإعلانات الرقمية، وإنتاج المحتوى الرقمي، وإدارة الحملات، وخدمات تحليل البيانات. وستعمل أكسنتشر إنتراكتيف أيضاً على زيادة استثمارات مازيراتي في مجال تعزيز وإثراء التجربة الشاملة للعملاء، مع الحفاظ على ما تمتاز به هذه العلامة التجارية من رقي وأناقة.

يذكر أن مبيعات "مازيراتي" شهدت نمواً ملحوظاً خلال السنوات الخمس الماضية، مدفوعاً بالنجاح الذي حققته عبر خط إنتاجها، ويشمل ذلك النمو الواضح لطرازات "كوارتربورتي" و"جيبلي" و"ليفانتي" الجديدة. وستسهم خبرة "أكسنتشر إنتراكتيف" الواسعة في إدخال قدرات التسويق الإبداعية الشاملة القائمة على البيانات، والتحليلات الرقمية، وإدارة الأداء الرقمي ضمن الأعمال الأساسية لشركة "مازيراتي"، فضلاً عن تحسينها بما يمكّن جميع أقسام الشركة من التركيز بشكل أكبر على العملاء، وليس فقط قسم المبيعات أو خدمة العملاء. وفيما بعد، ستعمل "أكسنتشر إنترأكتيف" على تصميم محتوى رقمي وإعلانات جديدة مخصّصة، بهدف التفاعل والمشاركة لتلبية لمتطلبات العملاء الحاليين والمحتملين، بالإضافة إلى تقديم دراسات واستنتاجات معمقة تستفيد منها "مازيراتي"، وتحسين التجربة المخصّصة لكلّ عميل.

وبمناسبة هذا الإعلان، قال جاكوب نيوبورغ، رئيس التسويق في مازيراتي: "نحن فخورون بسمعتنا المرموقة في توفير تجربة فائقة لعملائنا، ونؤكد في الوقت نفسه على مواصلة التزامنا بتطوير جميع القنوات التي نتفاعل من خلالها مع عملائنا الحاليين والمحتملين. إن توفير تجربة عالية الجودة يسهم في تعزيز علاقاتنا مع العملاء، لذلك فإننا نرغب بالتفاعل معهم عبر جميع القنوات المتاحة، بدءاً من وسائل الإعلام وحتى ما بعد البيع باستخدام أساليب أكثر فعالية. وعليه، وقع الاختيار على أكسنتشر إنترأكتيف نظراً لقدراتها الشاملة على إدارة نقاط اتصالنا مع العملاء، بطريقة تتيح لنا تقديم تجارب متميزة تسهم بإقامة تفاعلات منسجمة وسلسة مع عملائنا المميزين".

وستعمل "مازيراتي" مع فريق تمّ تشكيله من "أكسنتشر إنتراكتيف" لتغطية التسويق القائم على البيانات، والتنفيذ الرقمي والخدمات الإبداعية، عبر وكالة "كارماراما" الإبداعية التابعة لها.

ومن جانبه، قال أناتولي رويتمان، الذي يرأس أعمال أكسنتشر إنترأكتيف في أوروبا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية: "تدرك الشركات المتطوّرة مثل مازيراتي أن التجربة الشاملة أصبحت الآن هي الساحة الجديدة للمنافسة؛ حيث يتوقع العملاء الحصول على تجارب متكاملة تتمحور حول الإنسان، سواء أكانت بصورة رقمية، أو على أرض الواقع. ومن خلال عملنا كوكالة مسؤولة عن التجربة الرقمية مازيراتي، سنعمل على تطوير عمليات الشركة وآلياتها في التسويق، سعياً لوضع نهج شامل ومتواصل للإبداع يضمن تقديم تجربة متميزة تسهم في دفع نموّ أعمال الشركة".

وأضاف رويتمان: "كلّفتنا مازيراتي بمهمة واضحة ومحدّدة، وهي استخدام الوسائل الرقمية للمساعدة في زيادة المبيعات، وتعزيز قيمة علامتها التجارية وسمعتها. ونحن هنا بصدد وضع استراتيجية تسويق شاملة ومصمّمة لتحقيق هذين الهدفين بطريقة متّصلة، والعمل على تقديم أكثر تجارب العملاء إبداعاً واستمرارية من خلال الجمع بين البيانات والمحتوى وتقنيات التسويق المبتكرة".

خلفية عامة

مازيراتي

مازيراتي هي شركة إيطالية متخصصة في إنتاج السيارات الفخمة. تأسست في 1 ديسمبر 1914 في مدينة بولونيا الإيطالية على يد مؤسسها الفيري مازيراتي وإخوانه. ساهمت العاطفة والموهبة في تكوين روح الشركة: فالابتكار، والتميز، والتحدي، ينعكس في روح العلامة التجارية والمتمثل في تقديم كل ما هو مميز او "يعاكس المألوف". يقع المقر الرئيسي الحالي للشركة والمصنع في مدينة مودينا بإيطاليا. كما تم افتتاح مصنعاً جديداً من الدرجة الاولى، استنادا على أعلى معايير الجودة العالمية بالقرب من تورينو (إيطاليا)، في عام 2013. تم امتلاك شركة مازيراتي من قبل شركة فيات منذ عام 1993، التي غدت من عمالقة صانعي السيارات في إيطاليا.

أكسنتشر

أكسنتشر هي شركة عالمية لخدمات الإدارة والاستشارات والتقنية والتعهيد، يعمل لديها حوالي 204,000 شخص لخدمة العملاء في أكثر من 120 دولة.

تجمع الشركة بين خبرات عميقة لا تضاهى وإمكانات متميزة وشاملة في كافة القطاعات ومجالات الأعمال، إلى جانب الأبحاث المكثفة حول أنجح الشركات، وتتعاون مع العملاء لمساعدتهم على ان يكونوا شركات وحكومات عالية الأداء. ومن خلال تركيزها على "مهارات النجاح" ضمن جهودها لمواطنة الشركات، فإن أكسنتشر ملتزمة بتزويد 250,000 شخص حول العالم بحلول العام 2015 بالمهارات اللازمة للحصول على وظيفة أو إنشاء عمل.

وقد بلغت إيرادات الشركة في السنة المالية المنتهية في 31 أغسطس 2010 حوالي 21.6 مليار دولار أمريكي. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن