ملتقى أبوغزاله ينظم جلسة حوارية حول وحدة الجرائم الإلكترونية ودورها الرقابي

بيان صحفي
منشور 15 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 05:32
خلال الحدث
خلال الحدث

نظم ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي جلسة حوارية بعنوان "وحدة الجرائم الإلكترونية ودورها الرقابي، الشائعات، الفيديوهات المبركة، اغتيال الشخصية" استضاف خلالها مدير عام وحدة الجرائم الإلكترونية عطوفة المقدّم رائد الرواشدة، برعاية سعادة الدكتور طلال أبوغزاله.

ورحّب الدكتور أبوغزاله بالحضور مؤكدا أن ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي أنشئ بهدف توفير مساحة للجميع للتعبير عن آرائهم في مختلف القضايا كمنصة فكرية للبحث والدراسة وتقديم المقترحات.

وأكد أبوغزاله أن المساس بمقام جلالة الملك هو مساس بالوطن كلّه، لأن جلالة الملك هو رمز البلاد والإساءة لمقامه السامي هو إساءة لكل مواطن، لافتا إلى أن النص القانوني واضح ويجرّم هذا الأمر.

وتنص المادة 195 من قانون العقوبات الأردني على "معاقبة من ثبتت جرأته بإطالة اللسان على جلالة الملك بالسجن من سنة إلى ثلاث سنوات، أو أرسل رسالة خطية أو شفوية أو إلكترونية أو أي صورة أو رسم هزلي إلى الملك أو القيام بوضع تلك الرسالة أو الصورة أو الرسم بشكل يؤدي إلى المس بكرامة أو يفيد بذلك وتطبق العقوبة ذاتها إذا حمل غيره على القيام بأي من تلك الأفعال.."

من جانبه أكد مدير وحدة الجرائم الالكترونية في مديرية الأمن العام المقدم رائد الرواشدة أن القوانين وضعت للمسؤول والمواطن وأن لا أحد فوق القانون، بالإشارة إلى كلمات جلالة الملك بأنه لا يوجد أي شخص فوق سيادة القانون وأن مكتب المدعي العام موجود لاستقبال أية شكوى مقدمة، وأشار أن وحدة الجرائم الإلكترونية لا تحابي أي إنسان مهما كان، وانها تعمل ضمن القانون وتحت مظلته.

وقال المقدّم الرواشدة أن الأردن سجل 6200 قضية تتعلق بالجرائم الإلكترونية خلال عام 2018، فيما وصل عدد الجرائم في العام 2017 إلى 5700 قضية ، في حين تعاملت الوحدة خلال العام 2015 مع 48 قضية فقط، عازيا سبب زيادة عدد القضايا إلى انتشار الأجهزة الذكية والاستخدام المفرط للتكنولوجيا.

وأكد أن الوحدة تعمل لخدمة المواطنين، وتتعاون مع شركات عالمية لمتابعة القضايا، من ضمنها مواقع التواصل الاجتماعي التي تستجيب بشكل كبير للقضايا وخاصة العنف ضد الأطفال.

وحول التطبيقات الإلكترونية شدد على ضرورة الاطلاع على الأحكام والشروط التي تقدمها التطبيقات وأخطرها فتح الكاميرا لما لها من أضرار ومخاطر.

 وفيما يتعلق بمواقع التواصل الاجتماعي، بين الرواشدة أن الأردن من أكثر دول العالم استخداما للفيسبوك بحسب دراسة أجريت مؤخرا. ودعا إلى متابعة الأطفال وعدم تركهم لاستخدام الأجهزة الذكية لساعات طويلة، مشيراً إلى أنه وبحسب دراسة طبية فإن 40% من الأطفال لديهم مشاكل بالنظر بسبب الساعات الطويلة التي يقضونها باستخدامهم لتلك الأجهزة.

وكشف الرواشدة عن تعامل الوحدة مع عدد قليل من قضايا الابتزاز الجنسي، وذلك لقيام العديد من الضحايا بالدفع لمبتزهم وعدم قيامهم باللجوء للطرق القانونية للتعامل مع المبتزين، لافتا إلى وجود العديد من الأطفال الذين تعرضوا للاستغلال الجنسي والابتزاز من قبل أصحاب الأنفس المريضة.

وفيما يتعلق بانتشار الشائعات، قال الرواشدة إن هناك حملات توعية من الوحدة للحد منها، منها مثلا إشاعة وجود مخدرات توزع على طلاب المدارس تشبه الفراولة وأشكال الحلويات، رغم النفي الدائم لها، مشيراً إلى أن بعض الإشاعات جاءت بهدف النيل من اقتصاد الدولة، أو ابتزاز مستثمر أو شركة، فيكون القضاء عليها بعدم تداولها، مطالبا في ذات الوقت بعدم استخدام كلمة "محشش" في النكات لما لها من تأثير على المراهقين وحبهم لشخصية "المحشش".

خلفية عامة

مجموعة طلال أبوغزاله

تأسست مجموعة طلال أبوغزاله عام 1972، تعد مجموعة طلال أبوغزاله أكبر مجموعة عالمية من شركات الخدمات المهنية. تلبي المجموعة هذه الحاجة بتوفير خبراء ذوي كفاءات عالية المستوى ولديهم القدرة على توقع الاتجاهات الاقتصادية والاجتماعية وعلى تقييم البدائل لتحديد أكثر الحلول إبداعاً للمشاكل الحالية والمستقبلية. وتعمل المجموعة من خلال مكاتبها البالغ عددها 73 مكتبا و180 مكتب تمثيل حول العالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
أمال الضامن
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن