نقل الأمير فيليب لمستشفى خاص بأمراض القلب.. والشكوك تدور حول صحته!

منشور 02 آذار / مارس 2021 - 07:44
الأمير فيليب
الأمير فيليب

نُقل الأمير فيليب إلى مستشفى الملك إدوارد السابع في العاصمة البريطانية لندن كإجراء احترازي بعد أن شعر بتوعّك، حيث أكّد مصدر قريب أن الأمير دخل المستشفى دون مساعدة.

ولم يتم الكشف عن السبب الدقيق لدخول الأمير فيليب إلى المستشفى ولكن دخوله لا يتعلّق بفيروس "كورونا" ذلك أنه تلّقى اللّقاح المضاد الشهر الماضي مع الملكة اليزابيث.

Duke of Edinburgh in summer 2020

وبغض النظر عن حقيقة أن عمر دوق إدنبرة قد وصل إلى 99 عامًا، إلا أن هناك سببين آخرين للقلق، فالأول أنه لا يزال في المستشفى وهي أطول فترة إقامة مسجّلة له هناك.

والسبب الثاني والأهم هو انتقاله إلى مستشفى آخر لتلقي المزيد من العلاج، حيث تمركّزت الشرطة أمام المستشفى.

Ambulance at King Edward VII's hospital

ويعدّ مستشفى "سانت بارثولوميو" متخصصًا بأمراض القلب والأوعية الدموية، إذ قام الأمير بتركيب دعامة عقب انسداد الشريان التاجي عام 2011 وهناك مخاوف من تدهور حالته الصحية.

وصرّح مصدر قريب من قصر باكنغهام خلال وقت سابق أنه ستتم مراقبة دوق إدنبرة على نطاق واسع كما أن حالته الصحية جيّدة، ولكن انتقاله لمستشفى آخر جعل الأمر يتعدّى المراقبة فقد يشعر الأطباء أنه قد تكون هناك حاجة للتدخّل.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك