بالفيديو: بيلي آيليش تخلع ملابسها الفضفاضة للمرة الأولى.. "تريد جسدي الذي ولدت به"!

منشور 11 آذار / مارس 2020 - 06:23
بيلي آيليش
بيلي آيليش

قررت النجمة الأمريكية "بيلي آيليش" الرد على منتقدي جسدها خلال جولتها الغنائية Where Do We Go World في ميامي يوم الإثنين الماضي.
أدلت نجمة البوب البالغة من العمر 18 عامًا بتصريح مؤثر حول ملابسها وتمكينها ذاتيًا في مقطع فيديو عرض خلال الحفل الموسيقي الذي أقيم في ميدان "أمريكان إيرلاينز أرينا" في ميامي.
سلَّطت مغنية Bad Guy، التي اعترفت سابقًا بأنها تعتمد الملابس الفضفاضة في إطلالاتها لإبعاد الأنظار والانتباه عن جسدها، كل الأعين عليها أثناء خلع ملابسها تدريجيًا وبإثارة وسط رسالة مؤثرة تدعوا لتمكين المرأة واحترام اختياراتها.


ورغم أنها ارتدت ملابس  فضفاضة غطَّت بها جسدها، إلّا أنها بالفيديو تخلع ملابسها قطعة قطعة بينما تغوص في المياه، ويمكننا سماعها تقول: "البعض يكره ما ارتديه، وآخرون يمدحونه.. البعض يستخدموه لجلب العار للآخرين، والبعض يستخدمونه لجلب لعار لي".
وتابعت: "بينما أشعر بنظراتك، واستنكارك، وتنهداتك التي تعبر عن ارتياحك إن عشت مثلهم، فلن أكون قادرةً على الحركة".
وتابعت مُتساءلة: "الجسد الذي ولدت به، أليس هذا ما تريد؟.. إذا ارتديت ملابس مريحة، فأنا لست امرأة، وإذا أزلت طبقات من ملابس، تدعونني  بالعاهرة.. وعلى الرغم من أنك لم تشاهد جسدي مطلقًا، إلا أنك لا تزال تحكم على جسدي وعليَّ أيضًا. لماذا؟"


وهذه ليست المرة الأولى التي تتحدث فيها "آيليش" عن معاناتها، فقد تحدَّثت بمنتهى الصراحة حول أسباب اعتمادها الملابس الفضفاضة خلال الحملة الدعائية للعلامة التجارية "كالفن كلين"، وقالت حينها: "لا أريد للعالم أن يعرف كل شيء عني؛ لهذا السبب أرتدي ملابس كبيرة فضفاضة، فلا أحد يستطيع أن يكون له رأي لأنهم لم يروا ما تحته، هل تدرك ذلك؟"
وتابعت: "لا يستطيع حد قول، إنها نحيفة، أو نحيفة جدًا، أو لديها مؤخرة مسطحة، أو مؤخرة سمينة..  لا أحد يستطيع قول شيء مثل هذا، لأنهم لا يعرفون."

 

اقرأ المزيد عن "بيلي آيليش" في Buzz بالعربي

على خطى أديل.. اختيار بيلي أيليش لأغنية فيلم جيمس بوند القادم!

بيلي إيليش تحتفل بعيد ميلادها بفيديو لطفولتها.. وأكثر من 17 مليون مشاهدة خلال 6 ساعات!

 

مواضيع ممكن أن تعجبك