حدث ما كان متوقعاً.. لعنة الأمير أندرو تطارد الأميرة بياتريس وتجعلها تلغي حفل خطوبتها

منشور 08 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 - 08:41
الأميرة بياتريس وخطيبها إيدو مابيلي
الأميرة بياتريس وخطيبها إيدو مابيلي

حدث ما كان يخشى المراقبون الملكيون حدوثه فقد أثّرت سمعة الأمير أندرو السيئة على خطط زفاف ابنته الأميرة بياتريس مع  إيدو مابيلي.

فاضطرت الأميرة بياتريس إلى تغيير تاريخ حفل خطوبتها المراد إقامته في Chiltern Firehouse بسبب المخاوف من تواجد الكثير من الباباراتزي في الخارج لالتقاط الصور للأمير أندرو.

وخلال الأسبوع الماضي تم الكشف بأن بياتريس بعثت دعوات حفل الخطوبة إلى أصدقائها حيث كان من المقرر إقامته في تاريخ 18 ديسمبر من هذا الشهر.

لكن اختيار المكان تسبب في الانزعاج في الوسط الملكي الذين شعروا بالقلق من أن المكان يمكن أن يكون مكشوفاً بعض الشيء نظراً للوقت الحساس الذي تمر به العائلة الملكية.

ويبدو واضحاً أن بياتريس وخطيبها أخذا بنصيحة زملائهما وقاما بتغيير تاريخ حفل الخطوبة حتى يتمكن والدها الأمير أندرو من الحضور دون ترصّد كاميرات الباباراتزي.

ويشار إلى أن الأمير أندرو كان قد تم إقالته من مهماته الملكية وذلك عقب فضيحته هو  وصديقه المتحرّش بالأطفال جيفري إبيستين ومقابلته الجريئة التي كانت على قناة BBC.

للمزيد عن النجوم.. تابع Buzz بالعربي:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك