رودريغو ألفيس يقرر التحوُّل إلى امرأة.. والعقوبة إزالة أعضائه الذكورية!

منشور 05 كانون الثّاني / يناير 2020 - 11:17
رودريغو ألفيس
رودريغو ألفيس

عانى البرازيلي "رودريغو ألفيس" إضطرابات في تحديد هويته الجنسية لأعوام، فمرة يعرِّف نفسه بالدمية البشرية "كين"، ومرة يصدم الجميع بظهوره كامرأة!
اشتهر  "رودريغو ألفيس" عالميًا  بـ"كين"، النسحة الرجالية من الدمية باربي الشهيرة، وكي يصل إلى ما آل إليه شكله حاليًا، خضع لأكثر من 60 عملية جراحية كلفَّته أكثر من نصف مليون جنيه استرليني، لكن لم يقف الأمر عند هذا الحدث فحسب، بل قرر تحويل جنسه من رجل إلى امرأة.




كشف "ألفيس" (36 عامًا) الأخبار الصادمة خلال لقاء له مع صحيفة "ميرور" البريطانية، مُشيرًا أنه كان يعيش كامرأة على مدى ثلاثة أشهر الماضية، وصرَّخ: "أعرف بكين، لكن لطالما شعرت بأني دمية باربي".
وأطلق "ألفيس" اسم "روبي" على نفسه عقب خضوعه لحقن هرمونية من أجل بناء وركين أنثويين، وارتداء حمالة صدر مقاس D.


وليصل "ألفيس" إلى النتيجة النهائية لا بد أن يخضع إلى جراحة إعادة التخصيص الجنسي العام القادم؛ ما يعني أنه سيحصل على ثدي سيلكون، وجراحة لتغيير ملامح الوجه، بالإضاقة إلى إزالة تفاحة آدم، وتعديل الذقن، وإزالة القضيب والخصيتين.
ويأتي قرار التحول خلال جلسة تصوير له في مدينة نيويورك عام 2018، حيث طلب منه ارتداء ملابس نسائية الأمر الذي وصفه بنداء الصحوة.

اقرأ المزيد عن الدمية الإنسان "كين" في Buzz بالعربي:

تجول الدمية كين عاريًا يُغضب زميله.. فهل هذا سبب طرده من برنامج Big Brothers! (فيديو)
بعد طرده من برنامج Big Brothers.. الدمية كين يتبادل قبلة على الشفاه مع صديقته! (صور)
الدمية الإنسان كين: لا أستطيع التعرّف على نفسي بسبب خضوعي لـ 60 عملية تجميلية!
الدمية كين يتحول إلى "جيسيكا ألفيس" ويرتدي حمالة صدر حمراء...شاهد شكله الجديد! (صور)

 

مواضيع ممكن أن تعجبك